الصين تجلي جميع رعاياها من اليمن عبر جيبوتي وإثيوبيا

الصين تجلي جميع رعاياها من اليمن عب...

سفينة  تابعة للبحرية الصينية قامت بإجلاء 5071 من مواطنيها يمثلون البعثة الدبلوماسية والقنصليات والشركات الصينية العاملة في اليمن.

أديس أبابا- أعلن سفير الصين في إثيوبيا لا يفان عن قيام سفينة تابعة للبحرية الصينية بإجلاء جميع الرعايا الصينيين من المدن اليمنية في الـ31 من مارس/ أذار المنصرم ومعها مواطنين إثيوبيين إلى جيبوتي بدعم من الحكومة الإثيوبية وجيبوتي.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده لا يفان بمقر السفارة الصينية بأديس أبابا اليوم الخميس.

وأوضح لا يفان أن سفينة بحرية تابعة للبحرية الصينية قامت بإجلاء 5071 من المواطنين الصينين المقيمون باليمن يمثلون البعثة الدبلوماسية والقنصليات والشركات الصينية العاملة في اليمن.

وقال إن عملية الاجلاء تمت عبر مدينة عدن إلى موانئ جيبوتي، مشيرا إلى أن إثيوبيا قامت بتقديم دعم كبير للرعايا الصينين حيث قامت الخطوط الجوية الإثيوبية بنقل المواطنين الصينين من جيبوتي إلى أديس أبابا ثم الصين.

وقال لا يفان إنه التقى اليوم بالرئيس الإثيوبي ملاتو تشومى، وعبر له عن شكر وتقدير الصين للدعم الذي قدمته إثيوبيا.

وأشار إلى أن الرئيس الاثيوبي هو الأخر عبر عن شكر وتقدير بلاده على الجهود التي بذلتها الصين في إجلاء الرعايا الإثيوبيين من المدن اليمنية.

ولم يوضح السفير الصيني عدد المواطنين الأثيوبيين لكنه قال إن بلاده تقوم بتقديم المساعدة لكل رعايا الدول التي تطلب مساعدة من الصين في نقل رعاياها من اليمن.

وردا على سؤال أحد الصحفيين حول العلاقات الثنائية ومستوى التعاون التجاري بين الصين وأثيوبيا قال لا يفان إن بلاده لها علاقات قوية مع إثيوبيا وأصبحت الأخيرة واجهة استثمارية للاستثمارات الصينية وأن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ 3.4 مليار دولار.

وأضاف هناك جهودا تبذل لتطوير هذه العلاقات وخاصة الاقتصادية، مشيرا إلى أن هذه العلاقات ترتكز على الثقة العالية بين القيادة السياسية في البلدين.

وفيما يتعلق باتهامات معارضة جنوب السودان لحكومة الصين بدعم حكومة جوبا ومدها بالأسلحة قال لا يفان إن هذه الاتهامات غير صحيحة، مشيرا إلى أن بلاده تقدم دعم ماليا لوساطة ”الايغاد“ في جهودها لعملية السلام.

كشف لا يفان أن الصين قدمت دعوة لقيادات المعارضة بجنوب السودان لزيارة الصين والتشاور مع حكومة الصين حول عملية السلام.

وكانت المعارضة بجنوب السودان اتهمت الاسبوع الماضي حكومة الصين بدعم الحكومة في جنوب السودان ومدها بالأسلحة عبر جيبوتي وإثيوبيا.

ولم يصدر تصريح من إثيوبيا وجيبوتي حول هذه الاتهامات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com