السعودية تسعى لضم السنغال إلى "عاصفة الحزم"

السعودية تسعى لضم السنغال إلى "عاصف...

وزير الدفاع السعودي يلتقي الرئيس السنغالي في الرياض لبحث مشاركة داكار في العملية العسكرية ضد جماعة الحوثي اليمنية.

الرياض- بحث وزير الدفاع السعودي رئيس الديوان الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، مع الرئيس السنغالي ماكي سال، مشاركة داكار في تحالف ”عاصفة الحزم“ الذي تقوده المملكة ضد جماعة الحوثي في اليمن.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن ”الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز التقى رئيس السنغال، في قصر المؤتمرات للضيافة في الرياض، الأربعاء، وجرى مناقشة المشاركة العسكرية للسنغال في تحالف عاصفة الحزم، الذي تقوده السعودية للحفاظ على الشرعية في اليمن“.

وحضر اللقاء وزير الدولة عضو مجلس الوزراء السعودي مساعد بن محمد العيبان، ومساعد وزير الدفاع محمد بن عبد الله العايش، ومدير عام مكتب وزير الدفاع فهد بن محمد العيسى.

وفي وقت سابق من الأربعاء، عقد العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، في قصره في الرياض، جلسة مباحثات رسمية مع الرئيس السنغالي ”جرى خلالها استعراض أوجه العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، ومستجدات الأحداث في المنطقة والعالم“، وفقا لوكالة الأنباء السعودية.

وهذه أول زيارة لرئيس السنغال إلى الرياض بعد تولي العاهل السعودي الملك سلمان مقاليد الحكم في 23 كانون الثاني/ يناير الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com