اليمن.. محافظ عدن يعلن انتهاء التمرد

اليمن.. محافظ عدن يعلن انتهاء التمرد

عدن – أعلن محافظ عدن، جنوبي اليمن، عبدالعزيز بن حبتور، انتهاء ما وصفه بـ“التمرد“ الذي قاده قائد قوات الأمن الخاصة في المحافظة المقال، العميد عبدالحافظ السقاف، مؤكدًا أن الأوضاع في المحافظة باتت ”مستقرة“.

وأضاف حبتور، في تصريحات للصحفيين وبينهم مراسل وكالة الأناضول، أن طائرتين حربيتين تابعتين لجماعة الحوثي إحداهما حلقت فوق القصر الرئاسي بعدن، والأخرى قامت بالقصف دون أن تصيب أهدافها.

وأشار إلى أنه تم إخلاء القصر وانتقل الرئيس عبدربه منصور هادي وطاقمه إلى مكان ”آمن“.

وفي وقت سابق اليوم، قال مسؤول حكومي بعدن إن السقاف سلم نفسه للسلطات اليمنية المحلية في محافظة عدن بعد سيطرة قوات من الجيش اليمني موالية لهادي، على معسكر قوات الأمن الخاصة بالمحافظة، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وكان السقاف رفض تنفيذ قرار أصدره هادي، مطلع الشهر الجاري، قضى بإقالته وتعيين العميد، ثابت جواس، بدلا منه، فيما تتهمه أطراف يمنية مقربة من هادي، بموالاته للرئيس السابق علي عبدالله صالح وجماعة ”انصار الله“، المعروفة بـ“الحوثي“.

وتضم قوات الأمن الخاصة، التي كانت تُعرف سابقاً باسم ”قوات الأمن المركزي“، نحو ألفي جندي بمحافظة عدن، يمتلكون إلى جانب الأسلحة الفردية أسلحة متوسطة متنوعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com