داعش: أردني فجّر نفسه بمقر للجيش العراقي في بغداد

داعش: أردني فجّر نفسه بمقر للجيش العراقي في بغداد

المصدر: دمشق – إرم

 

أعلن تنظيم ”داعش“ الإرهابي، أن شابّاً أردنيّاً ينتمي للتنظيم يلقب بـ“أبي محمد الأردني“ قام بتفجير نفسه في مقر تابع للجيش العراقي بشارع البعث في منطقة الطارمية شمالي بغداد؛ ما أسفر عن مقتل 16 عنصراً من الجيش، وتدمير عربة ”همر“.

ونشر المكتب الإعلامي فيما يسمى ”ولاية شمال بغداد“ التابعة لتنظيم ”داعش“، أمس الأربعاء، صورة للأردني رفقة شاب سوري يدعى ”أبا عمارة الشامي“، قيل إنه شارك ”أبا محمد الأردني“ عمليته التي أُصيب خلالها خمسة عناصر من الجيش العراقي.

”أبا محمد الأردني“، هو ثاني أردني يفجر نفسه في العراق خلال أربعة أيام بعد ”أبي قتادة الأردني“ الذي فجر نفسه قرب مقر لقوات ”سوات“ التابعة للجيش العراقي في منطقة الرمادي التابعة لمحافظة الأنبار غربي العراق.

وقالت صحيفة ”الدستور“ الأردنية، أن جهاز الأمن الوقائي في محافظة المفرق شمالي المملكة، تمكّن من الإيقاع بخلية من ستة أشخاص على صلة بتنظيم ”داعش“، ونقلت عن مصدر أمني قوله: إن ”التحقيق مع الخلية جارٍ، وأنه بعد مراقبة المجموعة، وكلهم من اللاجئين السوريين، تبين أنهم على علاقة بتنظيم داعش“، لافتةً إلى أن محافظة المفرق يقطنها العدد الأكبر من اللاجئين السوريين في الأردن.

واستلمت محكمة أمن الدولة بعمان، الأسبوع الجاري، عدة قضايا من المدعي العام العسكري لمتهمين بالترويج لتنظيمات إرهابية حاولت تجنيد شباب من محافظات المملكة وترويج أفكارها في الشارع الأردني، غالبيتهم من المنتمين لتنظيم ”داعش“ الإرهابي.

ونقلت مواقع إخبارية محلية عن مصدر مطلِع، قوله: ”إن المحكمة العسكرية ستباشر محاكمتهم الاثنين المُقبل وفقًا لقانون منع الإرهاب وتعديلاته النافذة حيث ستباشر المحكمة بالاستماع للمدعي العام العسكري وطلب شهود النيابة، إضافة إلى شهود الدفاع“.

ويواجه جميع المتهمين بقضايا الإرهاب، في حال ثبوتها، الحكم بالسجن لمدة تتراوح بين ثلاث سنوات تصل بأقصاها لـ15 عاماً، في حال ثبوت وجود ارتكاب أعمال من شأنها ترويع أو تهديد حياة المقيمين على أراضي المملكة.

وكانت الأجهزة الأمنية الأردنية قد ألقت القبض مؤخراً على عدد من أعضاء التنظيم والمروجين له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة