السعودية تؤكد على مواقفها تجاه اليمن

السعودية تؤكد على مواقفها تجاه اليم...

وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل، يقول إن "موقف المملكة من وحدة اليمن الوطنية والإقليمية واستقلاله وسيادته أمر ثابت في سياستها".

الرياض – أكدت السعودية أن موقفها من ”وحدة اليمن الوطنية والإقليمية واستقلاله وسيادته أمر ثابت في سياستها“.

جاء ذلك في بيان لمصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية، نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية ”واس“، اليوم، لتوضيح تصريح سابق لوزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل ورد فيه لفظ ”اليمن الجنوبي“.

وقال المصدر إن الفيصل ”عندما أشار في مؤتمره الصحفي المشترك مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري (يوم الخميس الماضي) إلى انتقال الحكومة الشرعية للجمهورية اليمنية إلى اليمن الجنوبي، فإنه كان يعني تحديداً انتقال الحكومة الشرعية إلى مدينة عدن الجنوبية وذلك بعد الانقلاب الحوثي على الشرعية في العاصمة صنعاء“.

وأضاف المصدر أن ”موقف المملكة من وحدة اليمن الوطنية والإقليمية واستقلاله وسيادته أمر ثابت في سياستها“.

وتابع قائلا ”وهو الأمر الذي تطالب به دوما اليمنيين بالحفاظ على وحدتهم الوطنية بمختلف مكوناتهم وأطيافهم وتياراتهم الاجتماعية والدينية والسياسية، وعدم اتخاذ أي قرارات من شأنها تفكيك النسيج الاجتماعي لليمن وإثارة الفتن الداخلية“.

وكان الفيصل قد قال، خلال مؤتمر صحفي الخميس الماضي، في رد على سؤال حول دور دول مجلس التعاون الخليجي عن التعنت الحوثي في اليمن بمساندة إيرانية، إن ”دول الخليج بادرت في اتخاذ إجراءاتها بهذا الخصوص منذ أن حصل الانقلاب الحوثي على الحكومة اليمنية واحتجز الرئيس عبد ربه منصور هادي والشرعية“.

وأشار إلى أن ”دول الخليج تؤكد على الشرعية في اليمن، وأنها الطريق الوحيد لسلامته، وأن دول الخليج سعيدة بمجيء الرئيس اليمني إلى اليمن الجنوبي والتصريحات التي أعلنها من هناك ما يؤكد على الشرعية وعدم قبول أي من الإجراءات التي اتخذها الانقلابيون الحوثيون“.

وأوضح أن ”المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي والأمين العام لمجلس التعاون وسفراء دول المجلس مؤيدون لموقف الرئيس اليمني، وإعلانه لعقد اجتماع الأطراف اليمنية خارج اليمن وهو غالبا في المملكة، ونوافق على ذلك، وسنستعين بما ورد في مبادرة الخليج ومساعدته في إعادة ترتيب أوضاع اليمن“.

وأشار الفيصل إلى أن ”هناك اتفاقا دوليا تاما على الرفض المطلق للانقلاب الحوثي على الشرعية، ومحاولات فرض الواقع بالقوة ورفض كل ما يترتب على هذا الانقلاب من إجراءات، بما في ذلك ما يسمى الإعلان الدستوري للمليشيات الحوثية“.

وجدد الوزير السعودي تأكيد بلاده أهمية استئناف العملية السياسية وفقا لمرجعية المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني.

وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وصل إلى عدن، جنوبي اليمن، في 21 من الشهر الماضي بعد تمكنه من الإفلات من الإقامة الجبرية بمقر إقامته في صنعاء التي فرضها عليه الحوثيون الذين يهيمنون على النصف الشمالي من البلاد.

وتوحدت اليمن في 22 مايو/ أيار 1990 ثم اندلعت الحرب الأهلية بعد أربع سنوات عقب إعلان نائب الرئيس اليمني السابق حينها علي سالم البيض والمقيم حاليا بالخارج الانفصال من طرف واحد.

وينفذ الحراك الجنوبي، المطالب بالانفصال منذ 14 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، اعتصاما مفتوحا في مدينتي عدن والمكلا (كبرى مدن محافظة حضرموت)، للمطالبة بانفصال جنوب اليمن عن شماله، بعد سنوات من اندماج الطرفين في دولة الوحدة عام 1990.