بالفيديو تعرف على ”ذباح داعش“

الشاب الذي اشتهر بقطعه للرؤوس، مرتديا قناعا أسودا، يظهر مكشوف الوجه يلعب الكرة مع زملائه.

لندن – بثت قناة إخبارية بريطانية مقطع فيديو يظهر فيه لأول مرة الشاب محمد إموازي أو ذباح داعش، مكشوف الوجه في المدرسة التي كان يدرس فيها في بريطانيا.

الفيديو الذي بثته قناة 4 News البريطانية، يظهر فيه اموازي تلميذا يلعب الكرة مع زملائه في أكاديمية Quintin Kynaston التي كان يدرس فيها عام 2004، والقريبة من حي ”سانت جونز وود“ حيث كان يقيم مع عائلته.

جيث كان من هواة فرقة S Club 7 البريطانية الشهيرة بموسيقى الراب، ومن مشجعي نادي ”مانشستر يونايتد“ لكرة القدم ”وكتب بسجل المدرسة في إحدى المرات أنه يرغب بأن يصبح لاعب كرة قدم حين يكبر“ طبقا لما ورد في خبر عنه قرأته ”العربية.نت“ في صحيفة ”الصن“ البريطانية، إلا أن حياته تغيرت فيما بعد، فاستبدل الكرة بالرؤوس المقطوعة.

وذكرت صحيفة ”التايمز“ البريطانية بعددها الصادر اليوم الجمعة، أن 3 متطرفين يقاتلون الآن مع نظرائهم في كل من سوريا والصومال كانوا من طلاب ”أكاديمية كوينتن كيناستون، بدون إضافة أي تفاصيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com