بعد تعرضهم لخسائر كبيرة.. الحوثيون يشنون هجوما عنيفا جنوب مأرب
بعد تعرضهم لخسائر كبيرة.. الحوثيون يشنون هجوما عنيفا جنوب مأرببعد تعرضهم لخسائر كبيرة.. الحوثيون يشنون هجوما عنيفا جنوب مأرب

بعد تعرضهم لخسائر كبيرة.. الحوثيون يشنون هجوما عنيفا جنوب مأرب

شنت ميليشيات الحوثيين، مساء الخميس، هجوما عنيفا على مواقع قوات الجيش اليمني، في الأطراف الجنوبية من محافظة مأرب، في محاولة من قبل تلك الميليشيات لتعويض خسارتها عددا من المواقع التي كانت تسيطر عليها في الأطراف الشمالية والغربية من المحافظة خلال الساعات الماضية.

وقالت مصادر عسكرية لـ"إرم نيوز": إن ميليشيات الحوثيين "تحاول في هذه الأثناء الهجوم بشكل كبير على مناطق حيد آل أحمد ورحوم بمديرية رحبة في الجنوب الغربي من محافظة مأرب في محاولة لتحقيق أي اختراق ميداني على حساب قوات الجيش ورجال القبائل، يمكنها من الاقتراب من طموحها في السيطرة على جبل مراد الإستراتيجي".



وأشارت المصادر، إلى أن "هذه المناطق شهدت مواجهات خلال الساعات الماضية، لكنها في هذه اللحظات تبدو أعنف وأكثر شراسة بين الطرفين، خاصة بعد تكبد ميليشيات الحوثيين، الخميس، خسائر فادحة على صعيد المواقع التي كانت تسيطر عليها في الأجزاء الشمالية والغربية بمديريتي مدغل وصرواح، لصالح قوات الجيش، إضافة لحجم الخسائر الكبيرة على مستوى المقاتلين والعتاد العسكري".

وذكرت المصادر، أن "قوات الجيش ورجال القبائل تمكنوا، الخميس، من السيطرة على عدة مواقع ومرتفعات إستراتيجية إلى جانب سيطرتها على منطقة الزور الهامة بمديرية صرواح، غربي مأرب".

وأشارت المصادر، إلى "انتصارات هامة حققتها قوات الجيش في مديرية مدغل شمالي مأرب، بعد تصديها وكسرها لعدة هجمات شنتها ميليشيات الحوثيين، في حين لا تزال المواجهات عنيفة في عدد من الجبهات الأخرى".



وفي السياق، أفاد الموقع الرسمي للقوات اليمنية المسلحة، بأن قوات الجيش شنت هجوما مباغتا على مواقع تمركز ميليشيات الحوثيين في جبهة صرواح مكّنها من استعادة السيطرة على عدد من المواقع التي كانت خاضعة لسيطرة الحوثيين.

كما أشار الموقع إلى "تمكن قوات الجيش اليمني من كسر عدة هجمات للحوثيين في مديرية رحبة جنوبي مأرب، على وقع الغارات الجوية التي تنفذها مقاتلات التحالف العربي، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين".

وتواجه محافظة مأرب منذ أكثر من أسبوعين هجمات متناسقة ومكثفة من قبل ميليشيات الحوثيين على الأطراف الشمالية والغربية والجنوبية من المحافظة، أملاً في تحقيق أي اختراق يقرّبها من مركز المدينة النفطية.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com