من عراب صفقة السلاح الروسي للحوثيين؟

من عراب صفقة السلاح الروسي للحوثيين؟

المصدر: إرم- صنعاء

وصلت يوم الخميس الماضي إلى ميناء الحديدة اليمني الذي تسيطر عليه جماعة الحوثيين، سفينة أوكرانية محملة بأسلحة روسية متطورة، وما زال الحوثيين لليوم يعملون على إفراغ هذه الشحنة لتخزينها في مناطق يسيطر عليها موالون للجماعة الشيعية في حجة، ومنطقة حرف سفيان في محافظة صعدة ، ومحافظة عمران.

وما زال الغموض يكتنف، من الجهة التي تقف وراء إتمام صفقة كبيرة من الأسلحة، لتصل ليد جماعة متمردة انقلبت على نظام الحكم في البلاد.

ويرى مراقبون أن جماعة الحوثي التي تسيطر على البلاد، تقمصت الدور الإداري لإتمام الصفقة عن طريق تاجر سلاح كان في عهد الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح المسؤول عن مشتريات القوات المسلحة بوزارة الدفاع وهو محافظ صعدة السابق فارس مناع.

وتقول مصادر مطلعة إن مناع اتفق مع الأوكرانيين على إتمام الصفقة، في ظل خضوع وزير الدفاع اليمني محمود الصبيحي للإقامة الجبرية.

ويؤكد خبراء عسكريون، ان شحنة الأسلحة تحوي ذخائر ومعدات متطورة سيكون لها تأثير جذري على سير المعارك على الأرض، كما انها تظهر النوايا التي يبيتها الحوثيون الذين ضربوا بعرض الحائط قرارات مجلس الأمن الأخيرة، باستمرارهم باحتلال العاصمة، ومحاولة التوسع والتمدد نحو المحافظات الجنوبية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com