ضغط الحراك يجبر محافظ عدن على إلقاء بيانه واقفاً(صورة)

اضطر محافظ عدن ”عبدالعزيز بن حبتور“ رئيس الملتقى الوطني الذي لم يقم في مكانه وزمانه المحددين له، إلى إلقاء بيان ختامي للملتقي وهو واقف داخل قاعة صغيرة مغلقة في نادي الضباط بجزيرة العمال بعدن . وعقب وجبة الغذاء التي جمعت أعضاء الملتقى في نادي الضباط بمديرية خورمكسر، وجد محافظ عدن نفسه مجبراً على إلقاء بيانه […]

المصدر: عدن- كرم أمان

اضطر محافظ عدن ”عبدالعزيز بن حبتور“ رئيس الملتقى الوطني الذي لم يقم في مكانه وزمانه المحددين له، إلى إلقاء بيان ختامي للملتقي وهو واقف داخل قاعة صغيرة مغلقة في نادي الضباط بجزيرة العمال بعدن .

وعقب وجبة الغذاء التي جمعت أعضاء الملتقى في نادي الضباط بمديرية خورمكسر، وجد محافظ عدن نفسه مجبراً على إلقاء بيانه الختامي واقفاً وقد التف حوله عدد من الأعضاء ليسمعوا صوته .

وتضمن البيان عددا من النقاط والقرارات أهمها رفض الإعلان الدستوري الحوثي واعتباره انقلاباً على الشرعية الدستورية، والتمسك بشرعية الرئيس هادي ومطالبة برفع الحصار عنه وعن رئيس حكومته، والتمسك بالدولة الاتحادية وفقاً لمخرجات الحوار الوطني .

وتشكيل قيادة موحدة لجميع المحافظات الرافضة للانقلاب الحوثي، مطالبين مجلس الأمن الدولي بتفعيل القرار 2140 ومحاسبة الانقلابيين، مهددين بنقل العاصمة إلى عدن مؤقتاً في حال بقت صنعاء تحت سيطرة الحوثيين .

وقالت مصادر محلية إن اللقاء عقد على عجل بسبب رفض قيادات في الحراك الجنوبي عقد أي اجتماع للقوى السياسية اليمنية في عدن.

وأشارت المصادر إلى ان مدينة كريتر كبرى مدن عدن شهدت يوم الاحد تظاهرة احتجاجية على عقد هذا اللقاء في عدن رفضا لمحاولة نقل صراعات قوى النفوذ والسلطة في الشمال إلى ساحات الجنوب المطالب بانفصاله عن الشمال الذي توحد معه عام 1990 في حين أغلقت كافة شوارع المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com