الحوثيون يفرجون عن إيراني متهم بالتخابر مع إسرائيل

الحوثيون يفرجون عن إيراني متهم بالتخابر مع إسرائيل

المصدر: صنعاء ـ شبكة إرم

قالت مصادر يمنية مطلعة إن مسلحين حوثيين أفرجوا الأحد عن إيراني متهم بالتبشير بالديانة البهائية في اليمن، والتخابر مع إسرائيل.

واقتحم مسلحون حوثيون بواسطة أطقم عسكرية مبنى المحكمة الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة وأفرجوا عن المعتقل الإيراني الذي يدعى ”حامد ميرزا كمالي سروستاني“، والذي اتهمته النيابة ”بتحريض عدد من المسلمين على الردة والخروج من الإسلام والدخول في الديانة البهائية“.

وكانت وكالة الأنباء اليمنية الحكومية ”سبأ“ ذكرت في مطلع يناير الماضي إن المحكمة الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة استكملت التحقيق في قضية المتهم بالتخابر مع إسرائيل، والسعي لنشر ديانة جديدة مزعومة“ وهي البهائية.

ونقلت الوكالة عن مصدر قضائي في النيابة الجزائية قوله إن ”المتهم ضبطته أجهزة الأمن في مدينة المكلا بحضرموت خلال العام الماضي 2014، فيما يجرى ملاحقة من يشتبه بهم في القضية“.

ولفت المصدر إلى أن ”النيابة الجزائية استكملت التحقيق في هذه القضية وأحالت ملفها إلى المحكمة الابتدائية الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة تمهيدا للبدء بمحاكمته“.

وبحسب قرار الاتهام الموجه من النيابة الجزائية المتخصصة، فإن المتهم يدعى ”حامد ميرزا كمالي سروستاني“ انتحل اسم حامد كمال محمد بن حيدرة، ويبلغ من العمر(51 عاما) و أقام في جزيرة سقطرى، وفي المكلا عاصمة محافظة حضرموت بذريعة أن لديه أعمال حرة.

وبحسب الوكالة، ”تضمن قرار الاتهام قيام المتهم بعدد من الأفعال الإجرامية لخصتها النيابة الجزائية في ارتكاب أفعال تمس أمن البلاد وسلامة أراضيها، وذلك بأن سعى وعمل ومنذ دخوله الأراضي اليمنية في عام 1991م ومن قبله والده، على تأسيس وطن قومي لمعتنقي الديانة البهائية المزعومة على أراضي الجمهورية اليمنية على إحدى جزر أرخبيل سقطرى وفي المكلا وصنعاء، وبأسماء مستعارة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة