استئناف العمل بحقول المسيلة اليمنية

استئناف العمل بحقول المسيلة اليمنية

أعلن مسؤول نقابي يمني اليوم الخميس استئناف العمل في حقول المسيلة النفطية في محافظة حضرموت بشرق البلاد بعد يومين من تعليق شركات النفط لعملياتها احتجاجا على احتجاز المقاتلين الحوثيين لمساعد للرئيس اليمني.

كانت شركات النفط في حضرموت ومحافظة شبوة الجنوبية التي تضم منشأة بلحاف الرئيسية لتصدير الغاز علقت عملياتها يوم الاثنين بالاتفاق فيما يبدو مع القبائل المحلية التي أغضبها احتجاز أحمد عوض بن مبارك مدير مكتب الرئيس اليمني.

واحتجز الحوثيون بن مبارك وهو من أبناء محافظة شبوة يوم السبت في نزاع بشأن مسودة الدستور الجديد يهدد باسقاط الحكومة.

وقال مسؤول حوثي اليوم الخميس إنه قد يتم الافراج عن بن مبارك خلال ثلاثة أيام إذا تعهدت السلطات بالتنفيذ الكامل لاتفاق اقتسام السلطة الموقع في سبتمبر أيلول.

ويتقلص إنتاج النفط اليمني – الضئيل بالفعل – وبلغ نحو 130 ألف برميل يوميا العام الماضي وفقا لبيانات الحكومة الأمريكية. ويضم حوض المسيلة في جنوب شرق اليمن أكثر من 80 في المئة من إجمالي احتياطيات البلاد.

وتوتال أكبر مستثمر في صناعة تصدير الغاز باليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com