حقيقة قصف التحالف لقوات ”الانتقالي الجنوبي“ في عدن – إرم نيوز‬‎

حقيقة قصف التحالف لقوات ”الانتقالي الجنوبي“ في عدن

حقيقة قصف التحالف لقوات ”الانتقالي الجنوبي“ في عدن

المصدر: إرم نيوز

قالت مصادر محلية لـ ”إرم نيوز“ إن قوات التحالف العربي لم تقصف قوات ”المجلس الانتقالي الجنوبي“ في عدن بشكل مباشر، وإنما شنت غارة داخل البحر غير بعيد عن قصر ”معاشيق“ الرئاسي الذي تطوقه قوات ”الانتقالي“ وتسيطر على نقاط داخل أسواره الخارجية.

وأوضحت المصادر أن غارة التحالف كانت بعيدة نسبيًا عن قوات ”الانتقالي الجنوبي“، ويبدو أنها ضربة تحذيرية فقط ولم تخلف أي إصابات أو أضرار.

وكان التحالف أعلن في بيان أنه ”استهدف إحدى المناطق التي تشكل تهديدًا مباشرًا لأحد المواقع المهمة للحكومة الشرعية اليمنية“.

وتابع: ”ستكون هذه العملية الأولى وستليها عملية أخرى في حال عدم التقيد ببيان قوات التحالف“.

وكانت مصادر محلية أبلغت ”إرم نيوز“ أمس أن قوات الانتقالي متواجدة في منطقة حقات المحيطة بقصر ”معاشيق“ الذي يقع في أعلى تلة جبلية هناك.

وأضافت المصادر أن القصر ما زال تحت حماية قوات التحالف وتتواجد داخله عدة شخصيات قيادية من الحكومة اليمنية.

ووصفت الحكومة اليمنية تحركات الانتقالي بالانقلاب على مؤسسات الدولة الشرعية.

غير أن المجلس أكد على لسان القيادي فيه هاني بن بريك ”الالتزام بشرعية هادي والوقوف إلى جانب التحالف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com