الحوثيون على أعتاب دار الرئاسة باليمن – إرم نيوز‬‎

الحوثيون على أعتاب دار الرئاسة باليمن

الحوثيون على أعتاب دار الرئاسة باليمن

صنعاء – وقعت اشتباكات بين الجيش والحوثيين في محيط قصر الرئاسة بصنعاء، بينما قال سكان إنهم سمعوا إطلاق نار قرب الرئاسة صباح الاثنين، وسقوط قتيل و9 جرحى في حصيلة أولية، بحسب مصدر مسؤول في وزارة الصحة.

وقالت مصادر إن ”عدد من وصلوا إلى مستشفيات صنعاء في إحصائية أولية 10 أشخاص (لم يحدد هويتهم) أحدهم قتيل والباقي جرحى أصيبوا.

وقالت معلومات عن انتشار قوات الحماية الرئاسية من مبنى الرئاسة وإقامة الرئيس عبد ربه هادي، منذ مساء الأحد، وفي الصباح وقعت هذه الاشتباكات، بحسب العربية نت.

وقال شهود إن اشتباكات عنيفة ودوي إطلاق النار كثيف من أسلحة خفيفة ومتوسطة، سُمعت في محيط دار الرئاسة بميدان السبعين، وأشاروا إلى أنهم شاهدوا عدد من الدبابات والآليات العسكرية تنتشر في جميع المناطق المحيطة في دار الرئاسة.

كما أفاد مواطنون أن النقاط التابعة لجماعة الحوثي انتشرت، منذ فجر الاثنين، بشكل كبير وغير مسبوق في شوارع العاصمة صنعاء.

وأوضح شهود عيان أنهم شاهدوا عدداً من الأسر القريبة من تلك المنطقة وهي تغادر منازلها، إثر الاشتباكات، وأن قوات الحماية الرئاسة أغلقت وبشكل كامل المنطقة المحيطة بميدان السبعين ودار الرئاسة.

وأعلن مستشار الرئيس اليمني عن جماعة الحوثي، صالح الصماد، عن مبادرة من خمس نقاط لاحتواء الأزمة بين جماعته والرئاسة والحكومة اليمنية من منطلق الحرص على مستقبل البلاد وكخطوات تطمينية للدخول في أي تفاهمات.

وفي سياق متصل، أقدمت الميليشيات المسلحة التابعة لجماعة الحوثي صباح الإثنين على قطع وإغلاق معظم الشوارع الرئيسية في العاصمة صنعاء.

وأوضح شهود عيان لموقع ”يمن برس“ أن ميليشيات الحوثي قطعت وبشكل تام شارعي الزبيري والزراعة بالإضافة إلى شوارع باب السلام المحيطة بوزارة الدفاع وشوارع رئيسية أخرى.

وتسبب قطع الشوارع في عرقلة وصول المواطنين إلى مقرات أعمالهم، بالإضافة إلى اختناق وزحام كبير للسيارات في الشوارع.

وتأتي هذه المستجدات بالتزامن مع استمرار الاشتباكات المسلحة بين قوات الحماية الرئاسية والميليشيات الحوثية في محيط دار الرئاسة جنوب العاصمة صنعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com