حزب صالح ينضم للحوثيين في ”مسودة الدستور اليمني“

صنعاء – اختارحزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، اليوم السبت، نفس موقف الحوثيين من جلسة احتفال تسليم مسودة الدستور إلى الهيئة الوطنية لمراقبة تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني. وانسحب ممثلو الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام (غير معروف عددهم) من حفل تسليم مسودة الدستور إلى الهيئة الوطنية للرقابة على […]

صنعاء – اختارحزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، اليوم السبت، نفس موقف الحوثيين من جلسة احتفال تسليم مسودة الدستور إلى الهيئة الوطنية لمراقبة تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

وانسحب ممثلو الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام (غير معروف عددهم) من حفل تسليم مسودة الدستور إلى الهيئة الوطنية للرقابة على تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار لمطالبتهم بتعديلات على هذه المسودة.

من جهتها، نقلت قناة المسيرة التابعة لجماعة الحوثي عن محمود الجنيد ممثل الحوثيين في الهيئة الوطنية لمراقبة تنفيذ مخرجات الحوار قوله إن انسحابهم من الجلسة جاء بسبب ما أسماها محاولات تمرير الدستور بصيغه الحالية الذي يتجاوز اتفاق السلم والشراكة الموقع بين المكونات السياسية في سبتمبر /أيلول الماضي، دون أن يعقب حزب المؤتمر الشعبي العام على هذا الانسحاب.

وفي وقت سابق من اليوم، قال علي العماد عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثيين إن الجماعة قررت مقاطعة حفل تسليم مسودة الدستور في دار الرئاسة بصنعاء.

وأضاف أن بعض أعضاء الجماعة سيحضرون الحفل فقط لقراءة بيان يلخص موقفهم الرافض لفكرة الأقاليم الستة التي تضمنتها مسودة الدستور، دون ذكر تفاصيل البيان.

ولفت إلى أن جماعته تطالب أيضاً بإعادة تشكيل هيئة الرقابة على مؤتمر الحوار الوطني من جديد.

ويشارك بالحفل ممثلين عن باقي الأحزاب والمكونات السياسية في اليمن مثل الحزب الاشتراكي والحزب الناصر‬‎ي (يسار) وحزب الاصلاح (الإسلامي) والحراك الجنوبي‬‎ وأحزاب أخرى.

وكانت لجنة الدستور قد اختتمت قبل أيام صياغة المسودة النهائية للدستور بعد أشهر من صياغته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com