رئيس الوزراء اليمني يفتح النار على جماعة الحوثي

رئيس الوزراء اليمني يفتح النار على جماعة الحوثي

صنعاء – فتح رئيس الوزراء اليمني النار بشكل ضمني على جماعة الحوثي منتقدا بشدة تدخلاتها في عمل الدولة معتبرا أنها ستؤدي إلى تكريس الفساد ونشر الفوضى واستغلال المفسدين لممارسة العبث ونهب مقدرات الوطن.

وقال رئيس الوزراء في كلمة له اليوم في افتتاح تدشين مشروع تعزيز المساءلة في اليمن بالتعاون مع البنك الدولي، إن حكومة الكفاءات تواجه تحديات كثيرة وتعمل على جهات متعددة والتحديات أمامها لا تحصى، أهمها الاقتصادية والأمنية.

ودعا رئيس الحكومة جميع الأطراف السياسية إلى التعاون مع الحكومة، وأن ينظر الجميع بمستوى عال من المسؤولية تجاه أمن واستقرار اليمن.

وفي تصريح خاص لـ“العربية“، أكد بحاح أن الحكومة جاءت في ظروف استثنائية وصعبة، وهي تعمل على إعادة مؤسسات الدولة إلى وضعها الطبيعي، مؤكدا أن الوضع الذي تمر به حالياً هو وضع مرتبك وتقليدي، موضحاً أن الأمور تتحسن بشكلها التدريجي.

وفي إشارة إلى جماعة الحوثي، أكد بحاح أنه لا توجد أي أطر غير الأطر الرسمية ومؤسسات الدولة لمحاربة الفساد أو الإرهاب.

وكانت حكومة الكفاءات برئاسة خالد محفوظ بحاح، أكدت رفضها الكامل للتدخلات غير القانونية في عملها من قبل ما يسمى ”اللجانالثورية“ ، أو من يدعي الانتماء إليها، وذلك في إشارة إلى ما يسمى اللجان الشعبية التابعة لجماعة الحوثي.

وأكدت الحكومة أن أي قضايا أو شبهات فساد يتم التعامل معها عبر الأطر الرسمية، وأن الحكومة لن تتهاون في اتخاذ الإجراءات الرادعة بحق كل من يثبت ارتكابه أو تورطه في قضايا فساد وإفساد مهما كان حجمها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة