قيادي بالانتقالي الجنوبي: تأمين مدينة عتق مهمة القوات الأمنية لا وحدات الجيش

قيادي بالانتقالي الجنوبي: تأمين مدينة عتق مهمة القوات الأمنية لا وحدات الجيش

المصدر: أشرف خليفة - إرم نيوز

كشف سالم ثابت العولقي الناطق الرسمي السابق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، وعضو الهيئة العليا لرئاسة المجلس اليوم الإثنين، عن وجود وساطات للسيطرة على التوتر الأمني في محافظة شبوة.

وقال العولقي في تصريح لـ“إرم نيوز“ إن ”هناك جهود وساطة لنزع فتيل الأزمة في محافظة شبوة، بين قوات النخبة الشبوانية وقوات الجيش، التي تدار عبر المنطقة العسكرية الثالثة في مأرب، ونأمل أن تفضي تلك الجهود إلى حل للأزمة“.

وأضاف سالم: ”ترى قوات النخبة الشبوانية، أن تأمين مدينة عتق مهمة القوات الأمنية (الأمن العام والنخبة)، وليس مهمة وحدات عسكرية تابعة للجيش، وعلى أثر ذلك حدثت المواجهات“.

وشهدت محافظة شبوة الإثنين الماضي، اشتباكات مسلحة بين قوات تابعة للشرعية في مأرب وقوات من المقاومة الجنوبية في منطقة ”المروحة“ النفطية في مديرية ”مرخه“.

وتابع العولقي: ”نحن دعاة سلام ولسنا دعاة حرب، ولهذا خرجت جماهير محافظة شبوة في مظاهرة كبرى اليوم الإثنين، لتقول كلمتها دعمًا للنخبة الشبوانية“.

وأشار إلى أن ”المواطن في شبوة يثق بهذه القوات ويطمئن إليها، وفي عهدها تحققت النجاحات على الجماعات الإرهابية وقطاع الطرق، وحققت الأمن والاستقرار“.

وبحسب العولقي، أشاد المتظاهرون بدور التحالف العربي ومساندته أبناء شبوة في دحر الحوثيين والقاعدة وبقية التنظيمات ”الإرهابية“، مؤكدين على رفض أي وحدات أمنية أو عسكرية شمالية في شبوة والجنوب عامة“.

ولم يتسنَّ على الفور الحصول على تعليق من القيادات العسكرية في مأرب على هذه التصريح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com