الحكومة اليمنية تنقل اجتماعها المقبل إلى عدن

الحكومة اليمنية تنقل اجتماعها المقبل إلى عدن

صنعاء -قال مصدر حكومي، اليوم الخميس، إن الحكومة اليمنية ستعقد اجتماعها الأسبوعي المقبل في مدينة عدن جنوبي البلاد؛ لـ“الاطلاع عن قرب على احتياجات المحافظة“.

وأوضح المصدر، في تصريحات نشرها موقع ”26 سبتمبر“، التابع للجيش اليمني، أن ”رئيس وأعضاء الحكومة سيزاولون عملهم خلال الأسبوع المقبل في عدن“.

وأرجع المصدر هذا الإجراء إلى رغبتهم في ”الاطلاع عن قرب على احتياجات المحافظة من المشاريع والعمل على تسريعها وذلك في إطار جهود وخطط الحكومة الرامية إلى النهوض بالواقع الاقتصادي والتنموي لمحافظة عدن“.

وتعقد الحكومة اليمنية اجتماعًا أسبوعيًا كل يوم أربعاء؛ لمناقشة مختلف الأوضاع في البلاد.

وخلال الأيام الماضية، واجهت الحكومة اليمنية وعدد من وزرائها صعوبات كبيرة في مزاولة مهامهم، بسبب سيطرة جماعة الحوثي منذ سبتمبر/أيلول الماضي على عدد من المقار الحكومية، أبرزها مقر وزراة الدفاع، بالإضافة إلى إقامة مسلحيها نقاط تفتيش بالقرب من مبنى الحكومة في صنعاء.

وتشهد محافظة عدن هي الأخرى توتراً أمنياً بسبب تزايد أنشطة ”الحراك الجنوبي“ المطالب بانفصال جنوب البلاد عن الشمال، والعودة لما قبل وحدة 1990م.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com