مسلحو الحوثي يفجرون منزل شيخ قبلي في أرحب

صنعاء-أفاد مصدر قبلي، أن مسلحين حوثيين فجروا، في وقت مبكر من اليوم الثلاثاء، منزل شيخ قبلي في مديرية أرحب، شمالي العاصمة اليمنية صنعاء. وفي حديث مع وكالة الأناضول، قال المصدر، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن ”مسلحي الحوثي قاموا بتفجير منزل الشيخ أحمد ناصر، في قرية اللبوة، بمديرية أرحب، بذريعة وجود أسلحة في المنزل، وهو ما […]

صنعاء-أفاد مصدر قبلي، أن مسلحين حوثيين فجروا، في وقت مبكر من اليوم الثلاثاء، منزل شيخ قبلي في مديرية أرحب، شمالي العاصمة اليمنية صنعاء.

وفي حديث مع وكالة الأناضول، قال المصدر، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن ”مسلحي الحوثي قاموا بتفجير منزل الشيخ أحمد ناصر، في قرية اللبوة، بمديرية أرحب، بذريعة وجود أسلحة في المنزل، وهو ما نفاه صاحبه“، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وبحسب المصدر نفسه، قام مسلحو الحوثي بـ“اقتحام القرية، ومداهمة عدد من منازلها بحثاً عن أسلحة، قبل أن ينهبوا محتوياتها“.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من قبل جماعة الحوثي حول ما أفاد به المصدر القبلي.

وخلال اليومين الماضيين، فجر مسلحون حوثيون، عدداً من منازل القبائل، وثلاث دور للقرآن، ومقرين اثنين لحزب التجمع للإصلاح (المحسوب على الإخوان المسلمين)، في مديرية أرحب.

وأمس الأول الأحد، قال محمد البُخيتي، القيادي وعضو المكتب السياسي في جماعة الحوثيين، لوكالة الأناضول، إن ”مسلحي الجماعة سيطروا بالكامل على مديرية أرحب بعد اقتحام 20 منطقة فيها وتطهيرها من الجماعات التكفيرية“، مشيراً إلى أن اقتحام أرحب جاء بعد ”اعتداءات جماعات تكفيرية مرات عديدة على منتسبي الحوثي خلال الفترة الأخيرة“.

جاء ذلك بعد يوم من اشتباكات عنيفة دارت بين مسلحي الحوثي ومسلحي القبائل في أرحب خلفت قتلى وجرحى من الطرفين، قبل أن يقرر شيوخ القبيلة عدم مواجهة الحوثيين والانسحاب من مواقع القتال، غير أن الحوثيين مازالوا منتشرين في مختلف مناطق المديرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com