الحوثيون يفجرون مقرين لحزب الإصلاح ودارا للقرآن بأرحب

الجماعة، التي يتزعمها عبدالملك الحوثي، سيطرت على المنطقة بعد أن أعلنت قبائل أرحب الانسحاب.

صنعاء – فجر مسلحو جماعة أنصار الله ”الحوثيين“، الأحد، مقرات حزبية ودينية في أرحب شمالي العاصمة اليمينة صنعاء، وذلك غداة سيطرتهم على المنطقة.

وقالت مصادر محلية لـ“سكاي نيوز عربية“ إن ”الحوثيين فجروا مقرين لحزب الإصلاح ودار للقرآن“، دون ورود معلومات عن سقوط قتلى أو جرحى.

وكانت الجماعة، التي يتزعمها عبدالملك الحوثي، قد سيطرت على المنطقة بعد أن أعلنت قبائل أرحب الانسحاب، ”لأنها غير مخوّلة بالحلول محل الدولة“.

وفي محافظة البيضاء وسط البلاد، قتل 4 مسلحين من الجماعة، التي تسيطر منذ عدة أسابيع على مناطق واسعة من اليمن، في اشتباكات مع القبائل.

ومنذ سيطرتهم على صنعاء في سبتمبر الماضي وتمددهم إلى محافظات أخرى، يخوض الحوثيون مواجهات مع أبناء القبائل ومسلحين ينتمون إلى القاعدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة