أول مسؤول يمني يعلق عمله في منصبه بسبب الحوثيين‎

أول مسؤول يمني يعلق عمله في منصبه بسبب الحوثيين‎

صنعاء – علق صخر الوجيه، محافظ الحديدة، غربي اليمن، عمله في منصبه، احتجاجا على تدخلات الحوثيين في المحافظة، كأول مسئول حكومي يتخذ هذا القرار.

وفي رسالة بعثها للرئيس عبد ربه منصور هادي، اليوم الاثنين، قرر محافظ الحديدة تعليق عمله احتجاجا على تدخلات الحوثيين ومطالباتهم بدفع نفقات لقرابة 4 آلاف منهم.

وقال الوجيه في رسالته “إنّ مسلحين من جماعة أنصار الله (الحوثيين) اقتحموا يوم الأحد، مبنى المحافظة ومكتب المحافظ للمطالبة باعتماد نفقات 3820 منهم، وعدم اتخاذ أي قرارات إدارية إلا بموافقة اللجنة الثورية التابعة لهم، مع عدم صرف أي مبالغ مالية من المؤسسات والمكاتب الإدارية في المحافظة إلا بموافقتهم، وتوفير مقرات حسب الإمكانية لمسلحي الحوثي”.

وأضاف محافظ الحديدة في رسالته “إن هذه المطالب غير قانونية ويصعب تنفيذها، كما أنه يصعب أداء واجباتي المكلف بها في ظل فرض هذه المطالب بقوة السلاح”.

وطالب الرئيس هادي في رسالته حل ذلك مع قيادة الحوثيين في صنعاء لكي يتراجعوا عن المطالب القانونية أو قبول استقالته، مشيراً إلى أنه سيتوقف عن العمل في منصبه لاستحالة تنفيذ واجباته في ظل هذه الظروف.