متحدث باسم الجيش اليمني: مستعدون لـ“الحسم العسكري“ في الحديدة حال فشل المفاوضات

متحدث باسم الجيش اليمني: مستعدون لـ“الحسم العسكري“ في الحديدة حال فشل المفاوضات

المصدر: عدن – إرم نيوز

قال المتحدث الرسمي باسم الجيش اليمني العميد عبده مجلي، إن هناك توجيهات صدرت لقوات الجيش اليمني، لـ“الحسم العسكري“ في محافظة الحديدة، غرب البلاد، في حال فشل المفاوضات الجارية وعدم قبول مليشيات الحوثيين الانقلابية بالحل السلمي.

وأكد مجلي، في مؤتمر صحفي، عقده اليوم السبت، بمحافظة مأرب، شرق البلاد، أن ”الجيش ملتزم بقرار الهدنة بناءً على توجيهات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي“.

وقال مجلي، إن الجيش اليمني ”لن يقف دومًا مكتوف الأيدي، وهو على أهبة الاستعداد وفي جاهزية قتالية عالية للحسم العسكري في جبهة الحديدة، في حال فشل المفاوضات الجارية وعدم قبول الميليشيا بالحل السلمي وصدرت التوجيهات للجيش بذلك“.

وأشار إلى أن المفاوضات الأخيرة ”عرّت المليشيات، وعلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن والدول الراعية أن تقوم بالضغط على مليشيات الحوثي لتنفيذ الاتفاقات والرحيل وتسليم موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى، أو تسميتها معرقلة لعملية السلام والسماح باستكمال الحسم العسكري“.

ويوم الخميس الماضي، أعلنت الأمم المتحدة، توصل الحكومة الشرعية والمليشيات الحوثية إلى اتفاق أولي بخصوص الحديدة. لكن مصادر حكومية أكدت لـ“إرم نيوز“، أن ممثلي الحكومة في لجنة التنسيق وإعادة الانتشار الثلاثية، وافقت على بعض البنود فقط، بانتظار ما ستسفر عنه بقية اللقاءات.

ووصل رئيس لجنة التنسيق وإعادة الانتشار التابعة للأمم المتحدة، مايكل لوليسغارد، إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، اليوم السبت، برفقة ممثلي الحكومة الشرعية في لجنة إعادة الانتشار، قادمين من محافظة الحديدة بواسطة البحر.

وذكرت المصادر الحكومية، أن لوليسغارد سيلتقي المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، الذي يُتوقع وصوله إلى عدن غدًا الأحد، لاطلاعه بشكل أكبر على نتائج الجلسات الأولى التي عقدها مع اللجنة الثلاثية، منذ أن حلّ رئيسًا للجنة، خلفًا لباتريك كاميرت.

مواد مقترحة