”كلاب ناسفة“.. سلاح يمني جديد

”كلاب ناسفة“.. سلاح يمني جديد

صنعاء ـ لم تعد الكلاب الضالة في اليمن تشكل مصدر ذعر للبعض في اليمن، فحسب، بل باتت مصدر خطورة للمجتمع بشكل كامل، بعد أن بدأت عناصر إرهابية يعتقد أنها تابعة لتنظيم القاعدة في الاعتماد عليها في حمل ”العبوات الناسفة“.

وقالت وزارة الداخلية اليمنية، اليوم الجمعة، إن ”عبوة ناسفة زرعت في جثة كلب، انفجرت بمديرية عتق، عاصمة محافظة شبوة، جنوبي البلاد، دون سقوط ضحايا“.

وأوضحت في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني أن ”عناصر إرهابية زرعت عبوة ناسفة داخل جثة كلب، وقامت بتفجيرها في عتق“.

وكانت عبوة ناسفة انفجرت في الـ30 من نوفمبر / تشرين الثاني الماضي، في منطقة حزيز، جنوب صنعاء، كانت مزروعة داخل جثة كلب ميت دون أن يتسبب ذلك الانفجار أيضا بأي اصابات.

وعادة ما ينفذ تنظيم القاعدة عملياته الهجومية بواسطة سيارات مفخخة أو دراجات نارية، لكن يبدو أنه بدأ يلجأ في بعض عملياته إلى الكلاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com