القاعدة: فجرنا عبوة أمام منزل علي صالح

القاعدة: فجرنا عبوة أمام منزل علي صالح

صنعاء -قال تنظيم أنصار الشريعة،التابع للقاعدة في اليمن، اليوم الأحد، إنه قام بتفجير عبوة ناسفة أمام منزل الرئيس السابق علي عبد الله صالح بصنعاء.

وأضاف التنظيم، في تغريدة له بموقعه على ”تويتر“، إنه قام بزرع عبوتين ناسفتين أمام منزل صالح بصنعاء، الخميس الماضي، وقام مسلحوه بتفجير إحداهما، من دون أن تعلن أي جهة – بما فيها مكتب ”صالح“ – حدوث التفجير في ذلك الوقت.‬‎

وفي تغريدة أخرى ذكر التنظيم أن مسلحيه أطلقوا النار، مساء الخميس الماضي، على دورية تابعة لجماعة الحوثي في شارع زايد بالعاصمة صنعاء ما أدى إلى مقتل 7 مسلحين حوثيين.

ولم يتسن على الفور أخذ تعليق من جماعة الحوثي، حول ماذكره تنظيم القاعدة.

وسبق أن أعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن عدة هجمات استهدفت مؤخراً مسلحين حوثيين في عدة أحياء بصنعاء.

ومنذ 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، تسيطر جماعة ”أنصار الله“ (الحوثي) المحسوبة على المذهب الشيعي بقوة السلاح على المؤسسات الرئيسية في صنعاء، ويتهم مسؤولون يمنيون وعواصم عربية وغربية إيران، بدعم الحوثيين بالمال والسلاح، ضمن صراع على النفوذ في عدة دول بالمنطقة بين إيران والسعودية، جارة اليمن، وهو ما تنفيه طهران.

ورغم توقيع جماعة الحوثي اتفاق ”السلم والشراكة“ مع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، وتوقيعها على الملحق الأمني الخاص بالاتفاق، والذي يقضي في أهم بنوده بسحب مسلحيها من صنعاء، يواصل الحوثيون تحركاتهم الميدانية نحو عدد من المحافظات والمدن اليمنية خلاف العاصمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com