أخبار

مقتل مدنيين خلال قصف حوثي لأحياء سكنية.. والجيش اليمني يتقدم بتعز
تاريخ النشر: 17 يوليو 2018 17:08 GMT
تاريخ التحديث: 17 يوليو 2018 17:10 GMT

مقتل مدنيين خلال قصف حوثي لأحياء سكنية.. والجيش اليمني يتقدم بتعز

حققت قوات الجيش اليمني تقدمًا ميدانيًا جديدًا من خلال سيطرتها على منطقة الكمب قرب مثلث الراهدة جنوب شرق محافظة تعز.

+A -A
المصدر: عدن – إرم نيوز

قُتل 3 مدنيين يمنيين، وأُصيب 6 آخرون، معظمهم من الأطفال، إثر قصف الحوثيين، الثلاثاء، منطقة سكنية، وسط محافظة تعز، جنوب غرب البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية، عن مصادر طبية، وشهود عيان، أن قذيفة مدفعية، أطلقها الحوثيون، باتجاه حي صينية السكني، واستهدفت منزلًا وسط مدينة تعز، وأسفر ذلك عن مقتل 3 مدنيين، بينهم شقيقان، وطفل، فيما أُصيب 6 آخرين، غالبيتهم من الأطفال، وتم نقلهم إلى المستشفيات على الفور.

في غضون ذلك، حققت قوات الجيش اليمني تقدمًا ميدانيًا جديدًا، من خلال سيطرتها على منطقة الكمب، قرب مثلث الراهدة، جنوب شرق محافظة تعز، بعد معارك عنيفة ضد المسلحين الحوثيين.

وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة أن التقدم الجديد نحو مديرية دمنة خدير، والمعارك المصاحبة له، خلّفتا العشرات من القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين.

وفي محافظة حجة، شمال غرب البلاد، تمكنت قوات الجيش اليمني، المسنود بطائرات التحالف العربي المشترك، من دخول أولى مناطق مديرية عبس، المحاذية لمديريتي حيران وميدي، بعد معارك عنيفة ضد الحوثيين.

وقال رئيس شعبة التوجيه، في المنطقة العسكرية الخامسة، العقيد محمد سالم الخولاني، إن قوات الجيش سيطرت على قرية حبل، أولى قرى مديرية عبس، وإن المعارك لا تزال مستمرة، في الوقت الذي بدأت فيه الفرق الهندسية، عملية انتزاع الألغام التي زرعها الحوثيون، طبقًا لتصريح نقله عنه المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك