أخبار

الرئيس اليمني يتعهد بـ"تطهير" المؤسسة العسكرية من "الفساد"
تاريخ النشر: 15 يوليو 2018 16:33 GMT
تاريخ التحديث: 15 يوليو 2018 16:33 GMT

الرئيس اليمني يتعهد بـ"تطهير" المؤسسة العسكرية من "الفساد"

هادي يقول إن مرحلة جديدة وحاسمة ستشهدها المؤسسة العسكرية بمختلف وحداتها.

+A -A
المصدر: الأناضول

تعهد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، الأحد، بتطهير المؤسسة العسكرية من ”الفساد“، وتصحيح ”الأخطاء“ فيها.

جاء ذلك خلال اجتماع موسع عقده هادي مع قيادات وزارة الدفاع، في عدن، حسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وقال هادي إن ”مرحلة جديدة وحاسمة ستشهدها المؤسسة العسكرية بمختلف وحداتها، لتطهير ذاتها من مكامن وعناصر الفساد وتصحيح الأخطاء“.

وأضاف أنه ”سيتم وضع حد للعشوائية والأسماء الوهمية والمزدوجة، لترشيد الإنفاق وتسخير الإمكانات المحدودة للبناء النوعي وتوفير الاحتياجات والخدمات الأساسية“.

وشدد على ضرورة ”رص الصفوف وحشد الإمكانات والطاقات لتحقيق التطلعات وفي مقدمتها هزيمة المشروع الانقلابي لميليشيا الحوثي المدعومة من إيران“.

وتابع قائلًا: ”على المؤسسة العسكرية أن تكون عنوانًا وقدوة للانتصار والنجاح باعتبارها سياج الوطن وحصنه المنيع إذا ما بنيت على أسس صحيحة بعيدًا عن الولاءات والانتماءات الضيقة“.

وتشير تقارير إعلامية محلية إلى وجود عدة اختلالات رافقت إنشاء ”الجيش الوطني“ في العام 2015، أبرزها وجود أسماء وهمية، وتكرار بعض الأسماء في عدة وحدات عسكرية؛ ما أدى لزيادة النفقات المالية، وسط اتهامات بالفساد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك