مقتل 5 حوثيين برصاص مجهولين في الحديدة

مقتل 5 حوثيين برصاص مجهولين في الحديدة

صنعاء- قُتل خمسة من مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) في هجومين منفصلين شنّهما مسلحون مجهولون، يوم الخميس، في محافظة الحديدة، غربي اليمن، حسب مصدر أمني.

وفي حادث آخر، أصيب ثلاثة من مسلحي “الحراك التهامي” (كيان شعبي يرفع مطالب حقوقية)، في اشتباكات مع مسلحين حوثيين، في محافظة الحديدة، حسب مصدر بالحراك.

وقال مصدر أمني، إن “مسلحين مجهولين هاجموا نقطتي تفتيش للحوثيين هما الزيدية والخشم خارج مدينة الحديدة، وأسفر الهجومين عن مقتل خمسة من الحوثيين.”

ولم تُعرف بعد هوية المسلحين، كما لم يصدر عن جماعة الحوثي اي تعليق بشأن الهجومين، لكنها في الغالب لا تفصح عن ضحاياها في الاشتباكات والحروب التي تخوضها مع مختلف الأطراف.

وفي حادث ثان، أكد مصدر في الحراك التهامي، طلب عدم الإفصاح عن اسمه لأسباب أمنية، أن ثلاثة من أنصار الحراك التهامي أصيبوا في اشتباكات اندلعت مع الحوثيين في حي حارة اليمن بمدينة الحديدة.

وبذلك ترتفع حصيلة اشتباكات اليوم الخميس في محافظة الحديدة، إلى سبعة قتلى من الحوثيين (خمسة منهم سقطوا برصاص مجهولين) وإصابة سبعة آخرين، بينما أصيب أربعة من الحراك التهامي، وفق مصدر أمني ومصدر في الحراك.

وتوسعت رقعة الاشتباكات بين الحوثيين وأنصار الحراك التهامي إلى عدة أحياء في محافظة الحديدة بينها: اليمن و المشرع و الحوك وسط أنباء عن إصابة مدنيين، لم يتسنَ لمراسل الأناضول معرفة عددهم على وجه الدقة.

وخلال الأيام القليلة الماضية، سيطر مسلحون موالون لجماعة “أنصار الله”، على عدة مناطق استراتيجية بمحافظة الحُدَيْدة، المطلة على ساحل البحر الأحمر، غربي اليمن، بينها المطار المدني والعسكري، والميناء الرئيسي.

ومنذ أيام بدأ مسلحو جماعة الحوثي الدخول إلى محافظات ومدن يمنية والسيطرة على مقرات حكومية وإقامة نقاط تفتيش، خلافا للعاصمة صنعاء التي أحكموا السيطرة عليها في 21 سبتمبر/أيلول الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع