مصادر: ضغط الحديدة يجبر الحوثيين على التعاطي بجدية مع المبعوث الأممي

مصادر: ضغط الحديدة يجبر الحوثيين على التعاطي بجدية مع المبعوث الأممي

المصدر: عدن - إرم نيوز

قالت مصادر يمنية مطلعة إن ميليشيات الحوثي بدت هذه المرة أكثر جدية في تعاطيها مع المبعوث الأممي، مارتن غريفيث الذي يزور صنعاء هذه الأيام.

واعتبرت المصادر في حديث لـ“إرم نيوز“ أن هذا التغير في مواقف الحوثيين مؤشر على الضغوط الكبيرة التي تواجهها ميليشياتهم في مختلف الجبهات وخاصة في الحديدة بالساحل الغربي، حيث كانت الجماعة في السابق متعنتة ولا تتعاطى بجدية مع مبادرات التسوية السياسية.

وكشفت المصادر أن الحوثيين وافقوا على مناقشة الانسحاب من الحديدة وتسليم مينائها مشترطين دفع الرواتب المتأخرة للموظفين في المناطق الخاضعة لسيطرة الجماعة.

واعتبرت المصادر أن الشرعية مدعومة من التحالف لن ترضى بأقل من انسحاب غير مشروط وإلا فإن الاتجاه سيكون نحو الحسم العسكري المباشر خاصة وأن القوات جاهزة وعلى أهبة الاستعداد على مشارف الحديدة.

ميدانيا، تصدت المقاومة اليمنية المشتركة، صباح اليوم الاثنين، لمحاولة تسلل فاشلة نفذتها ميليشيات الحوثي شرق منطقة الجاح جنوبي محافظة الحديدة، و تكبدت على إثرها الميليشيات خسائر فادحة في العتاد و الأرواح، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية ”وام“.

وذكرت الوكالة في سلسلة تغريدات عبر حسابها الرسمي على موقع ”تويتر“، أن العشرات من ميليشيات الحوثي بينهم قيادات ميدانية لقوا مصرعهم إثر قصف لمقاتلات التحالف العربي استهدف تجمعاتهم ومخازن أسلحة شرق مثلث المغرس، بعد رصد دقيق.

وأضافت أن مقاتلات التحالف العربي استهدفت كذلك، تعزيزات للحوثيين في ضواحي محافظة الحديدة، ما أسفر عن مصرع 15 حوثيًا وانفجار سيارة محملة بالأسلحة والذخائر، كما استهدفت المقاتلات تعزيزات و آليات عسكرية للحوثيين قرب إدارة أمن مديرية التحيتا أسفرت عن مصرع من فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة