السعودية ترحب بتوقيع اتفاقية إنهاء أزمة الحوثيين

السعودية ترحب بتوقيع اتفاقية إنهاء أزمة الحوثيين

المصدر: صنعاء- من أحمد الصباحي

الرياض – رحبت المملكة العربية السعودية، الاثنين، باتفاق ”السلم والشراكة الوطنية“ الذي وقعته الأطراف السياسية اليمنية مساء أمس لإنهاء الأزمة التي كان يمر بها اليمن.

وقال وزير الثقافة والإعلام السعودي، الدكتورعبد العزيز بن محيي الدين خوجة، إن مجلس الوزراء رحب في اجتماعه الأسبوعي اليوم برئاسة ولي العهدـ نائب رئيس مجلس الوزراء ـ وزير الدفاع الأمير سلمان بن عبد العزيز ”باتفاق ”السلم والشراكة الوطنية“ الذي وقعته الأطراف السياسية بالجمهورية اليمنية مساء أمس“.

وأضاف : ”كما عبر عن الأمل أن يُمَكّن هذا الاتفاق اليمن الشقيق من تجاوز ما يمر به من أزمة“.

وأشار وزير الثقافة والإعلام السعودي في ذات الوقت إلى أن مجلس الوزراء أعرب ”عن أسف المملكة العميق لما شهدته الجمهورية اليمنية من أحداث تهدد أمنها واستقرارها“.. لافتا إلى ما عبر عنه البيان الصادر عن المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في اجتماعه الأخير، وما أكد عليه من وقوف مع اليمن الشقيق ودعمه للرئيس عبد ربه منصور هادي ولجهوده في الحفاظ على الشرعية وحقن الدماء.

وكان المجلس الوزاري لمجلس التعاون الخليجي، قد رحب بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في اليمن، لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد، داعياً كافة الأطراف إلى تغليب المصلحة الوطنية.

وفي الوقت الذي أعرب فيه المجلس عن ”أسفه العميق وقلقه البالغ من الأحداث الأخيرة في الجمهورية اليمنية الشقيقة“، تمنى أن ”يؤدي هذا إلى وقف العنف وتعزيز أمن اليمن واستقراره“. كما أعرب عن أمله ”في أن يتجاوز اليمن هذه المرحلة الدقيقة من تاريخه“.

وأشار المجلس إلى ”وقوفه مع اليمن ودعمه لهادي، ولجهوده في الحفاظ على الشرعية وحقن الدماء“.

وطالب المجلس ”بالعمل على استكمال تنفيذ مخرجات الحوار الوطني، وتعزيز العملية السياسية التي جعلت اليمن نموذجاً يشار إليه لحل الخلافات سلمياً“.

ومساء أمس، وقعت الرئاسة اليمنية، وجماعة ”أنصار الله“ المعروفة بـ ”الحوثي“ اتفاقاً لإنهاء الأزمة السياسية في اليمن، بحضور المبعوث الأممي لليمن، جمال بنعمر، والقوى السياسية، وسط رفض الحوثيين الانسحاب من صنعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com