اشتباكات عنيفة على بعد 3 كيلومترات من سكن الرئيس اليمني

اشتباكات عنيفة على بعد 3 كيلومترات من سكن الرئيس اليمني

صنعاء – اندلعت، اليوم السبت، اشتباكات عنيفة بين الجيش اليمني ومسلحين تابعين لجماعة ”أنصار الله“، المعروفة باسم جماعة ”الحوثي“، في منطقة قريبة من منزل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، حسب شهود عيان.

وكانت وتيرة المعارك اشتدت، اليوم، بين الجيش اليمني ومسلحي ”الحوثي“ في مناطق متعددة بالعاصمة صنعاء، حسب سكان محليين وشهود عيان لوكالة الأناضول.

وقال الشهود إن ”مواجهات عنيفة، اندلعت بين الجيش اليمني، ومسلحي جماعة الحوثي في منطقة حارة الليل، التابعة لمديرية معين، بأمانة العاصمة صنعاء، والتي تبعد قرابة 3 كم من منزل هادي“.

وأوضح الشهود أن ”ألوية الحرس الرئاسي، تشارك في المعارك، بسبب اقترابها من منزل الرئيس اليمني“، مشيرين إلى أن الجيش اليمني قصف بالأسلحة الثقيلة منازل يتمركز فيها مسلحو جماعة الحوثي.

ومنذ أسابيع، تنظم جماعة ”الحوثي“ احتجاجات واعتصامات على مداخل صنعاء، وبالقرب من مقار وزارات في وسط المدنية، للمطالبة بإقالة الحكومة، وتخفيض أسعار المحروقات، ولم تفلح مبادرة طرحها الرئيس منصور هادي وتضمنت تعيين حكومة جديدة وخفض أسعار الوقود، في نزع فتيل الأزمة، نتيجة لتشكك الحوثيين فيها، واشتراطهم تنفيذها قبل انهاء الاحتجاجات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com