أخبار

مقتل قياديين إثنين من الحوثي في اشتباكات مع الجيش اليمني
تاريخ النشر: 18 سبتمبر 2014 12:34 GMT
تاريخ التحديث: 18 سبتمبر 2014 12:35 GMT

مقتل قياديين إثنين من الحوثي في اشتباكات مع الجيش اليمني

مواجهات تدور بين الجيش اليمني من جهة وبين مسلحي جماعة الحوثي من جهة أخرى في محاولة للسيطرة على محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

+A -A

قتل قياديان من مسلحي جماعة ”أنصار الله“ المعروفة بـ“الحوثي“، وإثنان آخران من مسلحي القبائل في اشتباكات، اندلعت الخميس، مع قوات من الجيش اليمني مدعومة بلجان الدفاع الشعبي (مسلحون قبليون موالون للجيش)، في محافظة الجوف، شمالي البلاد، بحسب مصدر قبلي.

وقال المصدر مفضلاً عدم ذكر اسمه: ”إن القياديين الميدانيين في جماعة الحوثي، حسين أبو خرص، وعبد الله السالمي، قتلا اليوم مع عدد آخر من المسلحين خلال اشتباكات مع قوات الجيش اليمني ومسلحي القبائل في مديرية المصلوب، بمحافظة الجوف“.

وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات أدت أيضاً إلى مقتل إثنين من أفراد لجان الدفاع الشعبي، وجرح قرابة عشرة آخرين.

وحتى الساعة 08.20 تغ، لم يصدر أي تعقيب من قبل الجيش، كما لم يتسن الحصول على تعقيب فوري من قبل جماعة الحوثي التي ترفض الإفصاح عن ضحايها في المواجهات.

ومنذ أشهر، تدور مواجهات بين الجيش اليمني تسانده اللجان الشعبية، من جهة، وبين مسلحي جماعة الحوثي من جهة أخرى، في محاولة للسيطرة على محافظة الجوف الحدودية مع السعودية، والمحاذية لمحافظة صعدة، التي تتخذها الجماعة مقراً لها.

وإضافة إلى ما تشهده محافظة الجوف، تقيم جماعة الحوثي، منذ 14 أغسطس/ آب الماضي، خياماً للاعتصام حول مداخل العاصمة صنعاء، قبل أن تقيم خياماً أخرى قرب مقار حكومية وسط المدينة وتنظم مظاهرات حاشدة تطورت لاحقاً إلى قطع طرق رئيسية، مطالبين بإقالة الحكومة التي يصفونها بـ“الفاشلة“، وإلغاء قرار رفع الدعم عن المشتقات النفطية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك