تحطم طائرة عسكرية جنوب اليمن أثناء الهبوط

تحطم طائرة عسكرية جنوب اليمن أثناء الهبوط

المصدر: صنعاء- من سفيان جبران

تحطمت طائرة عسكرية الأربعاء في مطار تعز جنوب اليمن إثر خروجها عن المدرج، وتوفي قائدها متأثراً بجراح أصيب بها أثناء قفزه من على الطائرة.

ووفقا لمصدر مطلع فإن الطائرة العسكرية تشيكية الصنع تحطمت إثر خروجها عن المدرج وارتطامها بسور المطار بينما توفي الطيار محمد الظبيع متأثراً بجراح أصيب بها أثناء القفز.

وقال سامي نعمان لموقع إرم إن الطيار كان يقود منفرداً ويتدرب لوحده على إطلاق النار وإن هناك معلومات تفيد بأنه لم يتدرب كثيرا في التمارين الأولية بما يكفي لتنفيذ هذا التمرين.

وبين سامي، وهو صحفي متابع لحوادث الطيران الحربي أن الجناح التدريبي المتقدم بتعز مغلق منذ عدة أشهر، وأعيد فتحه قبل أسابيع.

وأوضح سامي نعمان أن هناك عدة أسباب لسقوط الطائرات، بينها ”الأعطال المصنعية خصوصاً أن كثيراً من الصفقات تم شراؤها في صفقات فساد في عهد النظام السابق“.

وأضاف سامي أن في اليمن ”بنية تحتية ضعيفة، ومشاكل واختلالات فنية، وأخطاء بشرية وهي نادرة، إلى جانب عوامل أخرى كالتقصير والتساهل من قبل القيادات في الصيانة، تؤدي إلى تحطم الطائرات العسكرية“.

ولا يستبعد سامي أن يكون هناك بعض الحالات ”كالتدخل الخارجي، ويتمثل في الاختلالات الأمنية وما يترتب عليها من زرع للعبوات الناسفة أو الاستهداف بطلق ناري“، ”أضف إلى ذلك أن طائرة تحطمت قبل ثلاثة أسابيع في العند بسبب انهيار الهنجر عليها“.

وحمل الجهات التي قال إنها تهمل التحقيقات وتميعها ولا تحرص على الكشف عن أسباب الحوادث، وعدم التوصل للنتائج ”حتى ان الطائرة التي هبطت اضطراريا وتحطمت في حضرموت كان صندوقها الأسود تالفا، ولجأت قيادة الجوية إلى التكهن حول الأسباب واتهموا دون دليل المهندس الجوي بأنه اطفأ الطائرة في الجو ولما لم يستطيعوا إثبات ذلك طالبوه بالقسم في الجامع الكبير، وهذا تحقيق بدائي وجاهل وتنصل من المسؤولية، كما ان هناك بعض الطائرات خارج الجاهزية“.

وطالب سامي في حديثه لموقع إرم بالتحقيق الجاد بما يضمن الكشف عن الأسباب، ومعالجة الاختلالات الفنية بمختلف مستوياتها وإيقاف محاكمة الطيارين الذين يرفضون الطيران على طائرات خارج الجاهزية، وبإيقاف الطيران بالطائرات التي تم شراؤها من الصفقات الأخيرة خصوصاً طائرات السوخوي التي تحطمت منها طائرة وسقطت وسط العاصمة، وإيقاف استيراد بقية طائرات الصفقة، وفتح تحقيق في صفقات الطائرات ومحاكمة المتورطين فيها“.

كما دعا إلى الاهتمام بتدريب وتجهيز الطيارين ورفع الجاهزية في القوات الجوية، وتشديد الإجراءات الأمنية على القواعد الجوية وعمل كاميرات مراقبة في هناجر الطائرات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com