أخبار

على وقع الخسائر الفادحة.. الحوثيون يتوسلون المصالحة مع أنصار صالح
تاريخ النشر: 22 فبراير 2018 1:25 GMT
تاريخ التحديث: 22 فبراير 2018 6:44 GMT

على وقع الخسائر الفادحة.. الحوثيون يتوسلون المصالحة مع أنصار صالح

طالب الصماد بإطلاق كافة المعتقلين على ذمة أحداث صنعاء التي وقعت قبل شهرين.

+A -A
المصدر: صنعاء - إرم نيوز

أطلقت جماعة الحوثي، أمس الأربعاء، دعوة صريحة للمصالحة مع أنصار الرئيس الراحل علي عبد الله صالح، وقيادات حزبه الموجودين في مناطق سيطرتها، وذلك على وقع الخسائر الميدانية التي تواجهها، وتقدم الجيش اليمني في جبهات القتال.

وقال صالح الصماد رئيس المجلس السياسي للحوثيين، في اجتماع موسع بمحافظي المحافظات الخاضعة لسيطرة الحوثيين، مساء الأربعاء، إن ”أحداث كانون الأول/ ديسمبر الماضي أحدثت صدمة وأزمة كبيرة وأثرت بشكل سلبي على جبهات القتال“، بحسب وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بنسختها الخاضعة للحوثيين.

واندلعت اشتباكات عنيفة بين الحوثيين وأنصار صالح في كانون الثاني/ ديسمبر الماضي، انتهت بمقتل الأخير وعدد من قيادات حزب المؤتمر.

وطالب الصماد بـ“إطلاق كافة المعتقلين على ذمة هذه القضية، وإغلاق الملف بشكل كامل“، مؤكدًا أن ميليشياته ”مستعدة للسلام ووقف الحرب، وتقبل بمقترحات المفاوضات السابقة“.

وتأتي دعوة الصماد عقب سلسلة انهيارات وخسائر فادحة تكبدتها ميليشيا الحوثي خلال الفترة الماضية، وتقدم كبير في المقابل للقوات الشرعية التي باتت على تخوم محافظتي الحديدة وصنعاء.

وأكد الصماد في كلمته أن ”محافظتي إب والبيضاء ستسقطان بأي لحظة بيد القوات الشرعية“، مبينًا أن قوات الجيش الوطني المسنودة من التحالف العربي ”متوجهة صوب المحافظتين“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك