نشطاء وسياسيون: هجوم شبوة رد على تقدم المقاومة الجنوبية في عدن

نشطاء وسياسيون: هجوم شبوة رد على تق...

#إرم_نيوز

المصدر: إرم نيوز

اعتبرت أوساط سياسية وشعبية في اليمن، اليوم الثلاثاء، أن الهجوم الدموي الذي شهدته محافظة ”شبوة“ وراح ضحيته جنود من ”النخبة الشبوانية“، يأتي ردًا على التقدم الذي حققته القوات الجنوبية في مدينة عدن بعد اشتباكات مع قوات حكومية مرتبطة بجماعة الإخوان.

ونفذ الهجوم عناصر يعتقد أن لهم ارتباط بتنظيم ”القاعدة“ واستهدفوا أفراد قوة ”النخبة الشبوانية“ في محافظة ”شبوة“ اليمنية، ما أدى إلى مقتل 15 جنديًا وإصابة آخرين.

وكتب القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي أحمد عمر بن فريد: ”أبت القاعدة الذراع العسكري للإخوان إلا أن تعكر علينا أجواء الانتصارات الساحقة في عدن وتنتقم بعملية خسيسة أودت بحياة ١٢ شهيدًا من قوات النخبة في شبوة .. ليعلم العالم علاقة الإرهاب بمن قاتلونا في عدن وأنهم محور شر واحد رحمة الله على الشهداء والخزي والعار على القتلة المأجورين“

وقال السياسي اليمني أحمد الصالح:“ضاق الخناق عليهم في عدن ففتحوا لنا جبهة في شبوة قرابة الـ 15 شهيدًا من النخبة الشبوانية الجنوبية في نقطة تفتيش بالقرب من عتق على يد الجماعات الإرهابية“.

وأضاف: ”الإرهاب لا يتجزأ وتجب مكافحته بكل قوة وتجفيف منابع تمويله وكل من يقف خلفه أو يناصره بشكل مباشر أو غير مباشر“.

وقال سالم فدعق الهاشمي في تغريدة عبر ”تويتر“: ”ماحصل من غدر بجنودنا البواسل في شبوة في نقطه تتبع للنخبه راح ضحيتها مايقارب 20 بطلًا من أبطالنا ماهو إلا رد من عناصر الشر على انتصاراتنا في العاصمه ودحرهم منها“.

وتابع قائلًا: ”لكن عملهم الغادر لن يمر مرور الكرام وسيكون الرد قاسيًا وستذيقهم النخبة شر عذاب بما ارتكبوها من حماقات وأعمال غادره وسيرى الجنرال العجوز أن جنوب اليوم ليس كجنوب الأمس والحرب سجال والعرب ما تموت الا متوافية، والميدان بيننا يا ”دواعش“ العجوز“.

ورأى المغرد عبدالله محمد العولقي أن الهجوم رد فعل انتقامي للنجاح الذي حققته القوات الجنوبية، وقال: ”تعبنا ونحن نقول أن الإخوان والقاعدة جسم واحد فعندما خسر الإخوان في عدن ليلة أمس حركوا أدواتهم في شبوة وقتلوا 15 من النخبة الشبوانية“.

بدوره، حمّل المغرد فارس البريكي حكومة بن دغر مسؤولية الحادث كونها من وجهة نظره تمول القاعدة في المحافظات الجنوبية، وقال: ”المشكله اكتشفنا أن حكومة بن دغر هي تمون القاعدة في المحافظات الجنوبيه اليوم قبل ساعات استشهاد 15 جنديًا من نخبة شبوه الرد جا من القاعده انتقامًا لإخوانهم في عدن“.

وقال الإعلامي اليمني عادل اليافعي: ”سريعًا جاء رد قاعدتهم ودواعشهم بعد هزيمتهم في عدن وانكسارهم فضربوا جنود النخبة الشبوانية وهكذا تتضح لنا الصورة أنهم واحد و هدفهم كبير جدًا و لولا الله ثم الجيش الجنوبي اليقض الذي أفشل خططهم . رحم الله شهداء النخبة وجميع من سقطوا دفاعًا عن دينهم وأرضهم وعرضهم“.

وعلق الناشط الإعلامي جمال بن عطاف قائلًا :“12 شهيدًا من النخبة رحمهم الله في هجوم إرهابي يعتقد أنه لقاعدة تحت الطلب؛ انتقامًا لإخوانهم من الرضاعة في #عدن“.

واعتبر الناشط ياسر الرافعي أن العملية جاءت نتيجة تحالف جماعة الإخوان وتنظيم ”القاعدة“ في اليمن، وعلق قائلًا: ”لقد بدأ علي محسن استخدام اسلحتة القذرة ويكشف عن نفسه من خلال العملية الإجرامية في شبوه الإخوان والقاعدة وجهان لعملة واحدة“.

وقال المغرد أحمد الأحمدي القميشي تعقيبًا على الهجوم: ”لم يتأخر رد قاعدة علي محسن الإرهابي على دحرهم في عدن ليقوموا فجر اليوم بالرد في شبوة و يقتلوا عددًا من جنود النخبة رحمهم الله. هذه المرة لا بد من ملاحقة هذا المجرم، الهجوم كان كبيرًا و مدبرًا و مؤلمًا.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com