300 قتيل خلال مواجهات الجيش اليمني والحوثيين

300 قتيل خلال مواجهات الجيش اليمني والحوثيين

صنعاء -قتل 50 جنديا في الجيش اليمني، وأكثر من 240 حوثياً في اشتباكات بين الطرفين في عدة مواقع بمحافظة عمران شمالي اليمن، خلال 3 أيام الماضية، بحسب مسؤول بالمحافظة.

وقال الشيخ عبدالرحمن الصعر، وكيل محافظة عمران إن ”50 جندياً في الجيش اليمني قتلوا خلال ثلاثة أيام ماضية بينهم 18 قتلوا يوم أمس“، مشيراً إلى أن أكثر من 240 حوثياً قتلوا خلال الفترة ذاتها بينهم أكثر من مائة قتلوا يوم أمس أغلبهم في قصف للطيران.

وأوضح الصعر أن الوضع في المحافظة مازال متوتراً بشكل كبير رغم هدوء الاشتباكات في الجبال المطلة على مدينة عمران التي شهدت اشتباكات عنيفة بين الجيش والحوثيين خلال الأيام الماضية، مشيراً إلى أن اشتباكات تدور حاليا ( 9:40 تغ) في أطراف مدينة عمران بينها حي سوق الليل وقرب نقطة الورك العسكرية، على بعد نحو 4 كيلو متر من مدينة عمران، ومناطق بني ميمون وسحب وذيفان بالمحافظة.

وقال إن اشتباكات أيضاً تدور بين أهالي المدينة والحوثيين في بعض الأحياء، مؤكدا أن الحوثيين لم يسيطروا على أي من أحياء المدينة، غير أنه أوضح أن الحوثيين باتوا شبه مسيطرين على حارة (حي ) بيت الفقيه، وهو حي صغير في المدينة.

وتابع الصعر أن تعزيزات عسكرية وصلت يوم أمس من العاصمة صنعاء إلى مدينة عمران لمساندة الجيش في قتاله مع الحوثيين.

وأضاف أن أبناء محافظة عمران يقاتلون الحوثيين إلى جانب الجيش حفظاً لأعراضهم وأموالهم وحقوقهم من ”اعتداءات“ الحوثيين الذين قدموا من محافظة صعدة (معقل الحوثيين).

ومضى قائلاً ”إذا تم التهاون بالوضع المتوتر حاليا في المحافظة فإن الحوثيين سينتقلون إلى العاصمة صنعاء، لأن محافظة عمران هي بوابة العاصمة“، حسب قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com