مؤسسة حرية: الإعلام في اليمن يتعرض لانتهاكات كبيرة

مؤسسة حرية: الإعلام في اليمن يتعرض لانتهاكات كبيرة

المصدر: صنعاء- من أحمد الصباحي

كشفت مؤسسة حرية للحقوق والحريات والتطوير الإعلامي، عن انتهاكات كبيرة، تتعرض لها وسائل الإعلام في اليمن.

ورصدت المؤسسة تسعة أنواع من الانتهاكات لحرية الإعلام، خلال النصف الأول من العام الحالي، ارتكبتها ست جهات، وجاءت السلطات الحكومية في مقدمة هذه الجهات.

وقال رئيس المؤسسة الصحافي خالد الحمادي: “ ظهرت نوعية جديدة من الانتهاكات تشكل تهديداً خطراً على وسائل الإعلام والتي تمثلت بالاقتحام والإغلاق والمصادرة لأدوات العمل الإعلامي وبطريقة مخالفة للقانون، الأمر الذي يمثل تحولاً خطراً في نوع الانتهاكات والمرتكبين لها“.

وأشارت المؤسسة إلى أن مؤشر الخطر على حرية الإعلام من حيث نوع المرتكبين للانتهاكات يتصاعد بشكل مخيف، إثر اتجاهه نحو السلطات الحكومية في ارتكاب أكبر نسبة من هذه الانتهاكات بلغت 46.5%.

وذكرت أن مؤشر الخطر على حرية الإعلام من حيث نوع الانتهاكات تراجع بشكل محدود، من اللون البرتقالي إلى اللون الأصفر، لكن الانتهاكات ما زالت تشكل تهديداً حقيقياً لحرية الإعلام، وتعميق عمل الصحافيين والإعلاميين في اليمن، خاصة مع ارتفاع نسبة المرتكبين لها من قبل الجهات الحكومية.

و بينت أن أبرز الانتهاكات تجسدت في منع ومصادرة وشكلت 25% ، والاعتداءات بنسبة 23%، والتهديدات 19%، والاحتجاز 12%، والفصل التعسفي 8%، والنهب و الإتلاف7%، والسب والتحريض 4%، والمحاكمات الجائرة 1%، والشروع في القتل 1%“.

وطالبت المؤسسة بالعمل الجاد للحد من تلك الانتهاكات ووقفها، كما دعت كافة الجهات المعنية للقيام بمسؤوليتها واتخاذ مواقف حازمة تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها الإعلاميون وضمان سلامتهم وحمايتهم من هذا الاستهداف الممنهج ضدهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com