غارة إسرائيلية تستهدف تجمعات النازحين قرب الحدود مع مصر

غارة إسرائيلية تستهدف تجمعات النازحين قرب الحدود مع مصر

أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين بجروح متفاوتة، فجر الأربعاء، في قصف إسرائيلي شنته مقاتلات حربية على مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، قرب الحدود مع مصر.

وأفاد مراسل "إرم نيوز" بإصابة عدد من المواطنين، معظمهم من النازحين، الذين نصبوا خياماً تأويهم بالقرب من الحدود المصرية.

وتشهد مدينة رفح، بما فيها الشريط الحدودي الفاصل بين قطاع غزة ومصر، تكدس مئات الآلاف من النازحين، الذين تجمعوا في المدينة الجنوبية بسبب القصف الإسرائيلي وعمليات التوغل البري في معظم مناطق قطاع غزة.

ووفق الإحصاءات الدولية، يبلغ عدد النازحين نحو رفح نحو مليون ونصف نسمة، يعاني جميعهم من انعدام الأمن الغذائي، ويعيشون أوضاعاً إنسانية صعبة.

وتلوح إسرائيل، على لسان مسؤولين سياسيين وعسكريين، بشن عملية عسكرية في رفح، تهدف لإعادة السيطرة على محور فيلادلفيا بين قطاع غزة ومصر.

وطالب جهاز الدفاع المدني في غزة، بتحرك دولي عاجل من أجل إنقاذ حياة آلاف النازحين في جنوب القطاع، وذلك بسبب غرق مراكز الإيواء والخيام بمياه الأمطار.

وقال الناطق باسم الدفاع المدني، محمود بصل، لـ"إرم نيوز"، إن "الأمطار تسببت بغرق آلاف النازحين وأغراضهم الشخصية، وأدت إلى تردي الحالة المعيشية والصحية للنازحين في مدينة رفح".

وأوضح أن "الليلة الماضية شهدت تعرضت خيام النازحين بمدينة رفح للغرق بفعل المنخفض الجوي الذي يضرب قطاع غزة"، لافتاً إلى أن "مئات الآلاف من النازحين باتوا ليلتهم في العراء تحت أمطار الشتاء والبرد القارس".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com