نازحون سودانيون
نازحون سودانيونرويترز

انقطاع الاتصالات في الخرطوم و13 ولاية سودانية

انقطعت خدمة الإنترنت والاتصالات في مناطق واسعة بالعاصمة السودانية الخرطوم، إضافة إلى 13 ولاية أخرى، إذ تشهد هذه الولايات نزاعاً مسلحاً منذ 10 أشهر بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع.

واتهمت حسابات مساندة لقوات الدعم السريع على منصة "إكس" قوات الجيش بقصف برج الاتصالات شرق الخرطوم ومواقع السيرفرات بالبرج الرئيسي، وقطع الاتصالات عن كردفان ودارفور، فيما توقعت انقطاع خدمات الاتصالات والإنترنت عن مناطق السودان كافة.

وأظهرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي التدمير الذي طال أبراج الاتصالات ومواقع رئيسية لخدمات الاتصال.

وفي المقابل، اتهم ناشطون مقربون من الجيش قوات الدعم السريع بضرب الموزع الرئيسي للاتصالات في الخرطوم؛ لتعطيل خدمات الاتصالات والإنترنت؛ احتجاجاً على قطع الخدمات عن مناطق دارفور وكردفان.

ونشطت خلال الفترة الماضية تجارة الـ Starlink في مناطق دارفور وكردفان؛ لتغطية غياب خدمات الإنترنت والاتصالات، وبدأت بعض المحال التجارية بتوفير الإنترنت لساعات مقابل مبلغ مادي يمنحك العبور إلى الاتصالات.

ويفاقم انقطاع خدمات الإنترنت أوضاع السودانيين الذين يعتمدون بشكل أساسي على تحويل الأموال عبر الخدمة الشهيرة "بنكك"، ويزيد من صعوبة تواصلهم مع ذويهم العالقين في مناطق الاشتباكات.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com