ميناء غزة الذي دمرته إسرائيل خلال الحرب
ميناء غزة الذي دمرته إسرائيل خلال الحرب(أ ف ب)

"البنتاغون": أمريكا ستباشر "قريبًا جدًا" بناء ميناء عائم قبالة سواحل غزة

أعلنت الولايات المتّحدة أنّها ستباشر "قريبًا جدًا" بناء ميناء عائم قبالة سواحل غزة بهدف تسهيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى القطاع الفلسطيني المحاصر والمدمّر جرّاء الحرب الإسرائيلية عليه الدائرة منذ أكثر من ستة أشهر.

وقال المتحدّث باسم البنتاغون بات رايدر للصحفيين، إنّ السفن المحمّلة بالمعدّات اللازمة لبناء هذا الميناء العائم والرصيف البحري الذي سيخدمه وصلت إلى البحر المتوسط، وفق ما أورد موقع وزارة الدفاع الأمريكية.

وأضاف أنّ "جميع السفن الضرورية موجودة في منطقة البحر الأبيض المتوسط، وهي على أهبة الاستعداد" لتنفيذ هذه المهمة.

وتابع "بإمكاننا البدء في عملية البناء قريبًا جدًا".

وقطاع غزة، الشريط الساحلي الضيّق المكتظ بالسكّان، يتعرّض منذ أكثر من ستة أشهر لقصف غير مسبوق من جانب القوات الإسرائيلية.

أخبار ذات صلة
كيف سيبني الجيش الأمريكي الميناء المؤقت قبالة غزة؟

وفي مطلع مارس، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن للمرة الأولى عن هذا المشروع.

وقال بايدن يومها إنّه أمر الجيش الأمريكي ببناء هذا الميناء العائم لإيصال المساعدات إلى القطاع عن طريق البحر بعدما عرقلت إسرائيل إيصالها برًّا.

ويتكوّن المشروع من ميناء بحري عائم مؤقت يسمح للسفن الضخمة، سواء أكانت عسكرية أو مدنية، بالرسو فيه لإفراغ حمولتها ونقلها إلى سفن أصغر حجمًا يمكنها إيصال هذه المساعدات إلى رصيف بحري متصل بالساحل.

وشدّد مسؤولون أمريكيون على أنّ بناء هذا الميناء لا يتطلّب وجود أيّ جندي أمريكي على الأرض في القطاع الفلسطيني، لكن مع ذلك، فإنّ الجنود الأمريكيين سيكونون موجودين خلال بنائهم الميناء على مقربة من القطاع، وهي عملية ستضمن أمنها القوات الإسرائيلية.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com