جنوب لبنان
جنوب لبنانأ ف ب

مقتل عنصرين من "حماس" و"حزب الله" جنوب لبنان

أعلنت ميليشيا حزب الله، اليوم الإثنين، مقتل أحد عناصرها متأثرا بجروح أصيب بها في غارة إسرائيلية على بلدة كفركلا جنوب لبنان، أمس الأحد.

كما نعت حركة حماس أحد عناصرها، مشيرة أنه سقط في "مهمة جهادية في جنوب لبنان ضمن معركة طوفان الأقصى".

واستأنف الجيش الإسرائيلي، صباح الإثنين، قصفه بلدات جنوب لبنان، مستبقا أي عمليات لميليشيا حزب الله.

وشنّ الطيران الحربي والمسيّرات غارات استهدفت بلدة مروحين ومنزلا في شيحين، ومنزلا آخر في طير حرفا، كما طالت الغارات أطراف بلدتي الجبيّن ويارين في القطاع الغربي.

وفي القطاع الشرقي استهدفت الغارات الإسرائيلية بلدة الطيبة وأطراف رب ثلاثين.

وترافقت الغارات مع قصف مدفعي تركز على سهل مرجعيون ودير ميماس وكفركلا التي تعرضت للقذائف الفوسفورية، كما امتد القصف الإسرائيلي إلى أطراف ميس الجبل والعديسة وحولا وتلة العزية، وشمل مارون الراس وعيترون.

وأعلنت ميليشيا حزب الله أنها استهدفت قبيل الظهر تجمعا للجنود الإسرائيليين في محيط موقع الراهب في القطاع الأوسط.

كما أعلنت أنها استهدفت منتصف الليلة الماضية "قوة إسرائيلية في محيط ثكنة زرعيت، كانت تتحضر لتنفيذ عدوان داخل الأراضي اللبنانية".

وأشار الجيش الإسرائيلي إلى سقوط ثلاث قذائف بمناطق مفتوحة الليلة الماضية في الجليل الغربي، أطلقت من جنوب لبنان.

أخبار ذات صلة
كيف تأهبت إسرائيل لسيناريوهات الحرب مع حزب الله؟

وكانت ساعات الليل شهدت تصعيدا بالقصف الإسرائيلي ولا سيما بالقذائف الحارقة لبلدات القطاع الغربي، وسط تحليق كثيف للطيران الاستطلاعي في أجواء الجنوب، فيما حلق الطيران الحربي في أجواء الضاحية الجنوبية لبيروت ومناطق جبل لبنان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com