بعد سحب جنسية شيخ آل مرة.. سعود القحطاني: ماذا بقي من شرعية نظام قطر؟

بعد سحب جنسية شيخ آل مرة.. سعود القحطاني: ماذا بقي من شرعية نظام قطر؟

استنكر المستشار في الديوان الملكي السعودي، سعود القحطاني، سحب قطر جنسية الشيخ طالب بن محمد بن لاهوم بن شريم، إضافة إلى 54 آخرين من عائلته ومن قبيلة آل مرة بينهم أطفال و18 امرأة.

وقال القحطاني في تغريدة له على “تويتر”: “حين يسحب النظام القطري الجنسية من كبار مشايخ وأعيان قبائل قطر، ويقوم بتجنيس العجم، ويستقطبهم لحمايته من أهل الأرض؛ فماذا بقي من شرعيته؟”.

وكانت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان السعودية، اعتبرت في وقت سابق سحب قطر جنسية 55 مواطنًا، “خطوة تنتهك جميع الحقوق القانونية، وتخالف جميع مبادئ حقوق الإنسان، وتعرضهم للشتات والتشريد”.

وأضافت الجمعية في بيان أن “هذه سابقة دولية من نوعها لا مثيل لها سوى ما قامت به الحكومة القطرية نفسها عام 2005 حين شردت أكثر من 6 آلاف من مواطنيها من فخيذة آل غفران وسحبت جنسياتهم دون أي مبرر أو سبب يتفق والمعايير الدولية”.