في ظل غياب الهيئة.. سعودية تثير الجدل في مهرجان ترفيهي بسبب الموسيقى

في ظل غياب الهيئة.. سعودية تثير الجدل في مهرجان ترفيهي بسبب الموسيقى

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

أثارت سيدة سعودية الجنسية، جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة بعد أن قامت بإجبار منظمي مهرجان ترفيهي أقيم بإحدى مدن المملكة على إيقاف الموسيقى المصاحبة لإحدى الفعاليات الفنية.

وكان عدد كبير من الحاضرين لمهرجان ترفيهي مقام حالياً في مدينة بلجرشي التابعة لمنطقة الباحة قد فوجئوا بسيدة غاضبة تحتج على فقرة ترفيهية تقوم على نفث شخص للنار من فمه بينما تصاحبه موسيقى، لتعيد للأذهان تصرفات مشابهة لرجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قبل أن يمنعهم القانون من تكرارها منذ العام الماضي.

ونقلت صحيفة ”سبق“ المحلية عن محافظ بلجرشي، سفر بن سويد الغامدي قوله، إن السيدة تهجمت على مشرف المهرجان، واعترضت على العرض والموسيقى المصاحبة؛ مع العلم بأنه لا يوجد موسيقى بل مؤثرات صوتية على حد وصف الغامدي.

وتوقف العرض بالفعل بعد احتجاج السيدة الغاضبة، فيما يقول القائمون على المهرجان إن الفعاليات مستمرة وتم استبدال فقرة نفث النار بفقرات ترفيهية أخرى، فيما لم يتغير موعد الفعاليات المعلن عنها مسبقاً.

ووجدت الحادثة صداها السريع على مواقع التواصل الاجتماعي فور انتشارها في وسائل الإعلام المحلية لتعيد إلى الأذهان الانقسامات التي تشهدها تلك المواقع حول حوادث مشابهة كانت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر توقفها بالقوة.

وعلى موقع ”تويتر“ الذي يجمع ملايين السعوديين، يجد الوسم ”#مواطنه_تمنع_الموسيقي_ببلجرشي“ تفاعلاً لافتاً من قبل المغردين السعوديين وسط انقسام متوقع بين مؤيد لتصرفها ومعارض له.

وكتب الأخصائي الاجتماعي السعودي ناصر السهلي، معلقاً على الحادثة: ”الفعالية مرخصة من الأمانة، يحضرها الآلاف، وهم مبسوطين، أي همجي يعارض ويثير الفوضى لازم يعاقب، النظام نظام“.

وكتب المغرد سعيد الصيعري‏ في الاتجاه الآخر ”إنكار المنكر من واجبات المسلم ولا يعترض عليها إلا شخص جاهل، والموسيقى من المنكرات، ومن حقها أن تمنعه (كنت خير أمة)“.

ويواصل مهرجان ”بلجرشي“ فعالياته الترفيهية التي استقطبت آلاف الزوار لحد الآن بالتزامن مع مهرجانات وفعاليات ترفيهية مشابهة في غالبية مناطق المملكة، التي أسست العام الماضي هيئة حكومية للترفيه في وقت قلصت فيه من صلاحيات هيئة الأمر بالمعروف التي تعرف باسم الشرطة الدينية أيضاً وطالما منعت إقامة فعاليات ترفيهية في المملكة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com