ثامر السبهان يثير غضب إيران بتغريدة – إرم نيوز‬‎

ثامر السبهان يثير غضب إيران بتغريدة

ثامر السبهان يثير غضب إيران بتغريدة

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

يواصل وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج، ثامر السبهان، إغضاب إيران منذ أن برز كدبلوماسي قبل نحو عامين، عندما عينته الرياض سفيراً لها في بغداد بعد قطيعة استمرت قرابة 25 عاماً.

ووصفت قناة ”العالم“ الإيرانية الحكومية الناطقة باللغة العربية السبهان في أحدث تقاريرها عنه بقولها إن ”تفكيره مريض“، فيما اختارت له منصب ”الوزير الوهابي المعروف بدعمه للجماعات التكفيرية“.

وتحت عنوان ”ثامر السبهان يطلق تغريدة مسيئة عن التشيع ويحذفها بعد دقائق!“ نشرت القناة الإيرانية عبر موقعها الإلكتروني صورة مفبركة للسبهان فيما يبدو، وخلفه علم تنظيم ”داعش“ بالرغم من إقرارها بأنه وزير سعودي.

وأثار السبهان غضب طهران يوم الاثنين عندما كتب على حسابه الرسمي في موقع ”تويتر“ تغريدات تناول فيها المذهب الإسلامي الشيعي بإيجابية منتقداً في الوقت ذاته ما سمّاه ”مذهب الخميني المتطرف“.

وقال السبهان في تغريدته التي جاءت بالتزامن مع استقباله للمرجع الديني العراقي البارز، مقتدى الصدر، ”أؤمن بأننا يجب أن نفرق بين المذهب الشيعي الأصيل، ومذهب الخميني المتطرف الجديد“.

كما أضاف السبهان في تغريدة ثانية ”التشدد السني والتشدد الشيعي لا يبني أوطانا أو مجتمعات، لغة الاعتدال والتسامح والحوار هي ما يجب أن تسود لتحقيق مصالحنا العليا“.

وفي وقت لاحق، حذف السبهان تغريدته الأولى دون أن يوضح الأسباب، بالرغم من أن سبب الحذف قد يرتبط بتجنب المسؤولين السعوديين على الدوام الخوض في نقاشات عن المذاهب بشكل تفصيلي، بالرغم من دعواتهم لنبذ الطائفية والتمسك بالانتماء للوطن.

ويضاف الهجوم على  السبهان والذي شنته بضع وسائل إعلامية إيرانية إضافة لقناة ”العالم“ ، إلى انتقادات وشتائم واتهامات بالإرهاب يتعرض لها منذ أن ظهر كسفير قوي عازم على إثبات وجود لبلاده في العراق عقب تعيينه هناك في أبريل/نيسان 2015 وحتى إعفائه بضغوط إيرانية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com