لماذا تراجع الأمير محمد بن سلمان عن الظهور الحصري في mbc؟

لماذا تراجع الأمير محمد بن سلمان عن الظهور الحصري في mbc؟

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

 

تثار تساؤلات داخل السعودية عن السبب الذي دفع ولي ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، لعدم الظهور في لقاء حصري مع قناة ”إم بي سي“ السعودية الخاصة بعد ساعات قليلة من الإعلان عنه، وما السبب الدقيق لمثل هذا التراجع.

وكانت mbc  أعلنت عند الساعة الثامنة من مساء الاثنين، عن عرضها لمقابلة حصرية مع الأمير الشاب في اليوم التالي (اليوم الثلاثاء) ضمن برنامج ”الثامنة“ الذي يقدمه الإعلامي السعودي البارز داوود الشريان، قبل أن تتراجع بعد ساعات قليلة لتعلن أنها ستنقل اللقاء من القناة السعودية الأولى ”حكومية“ التي ستبثه في التوقيت ذاته مع الشريان.

ويستغرق الإعداد التلفزيوني لمقابلة الشخصيات الرسمية رفيعة المستوى، أياما عدة يتم فيها تحديد الموعد ومكان المقابلة وطبيعة الأسئلة وغيرها من تفاصيل العمل الإعلامي، قبل الإعلان الرسمي عن موعد اللقاء.

ووفق تلك المعطيات، فإن القرار بعدم الظهور الحصري عبر قناة mbc وإلزامها بنقله عبر القناة الأولى الحكومية تم بعد الإعلان عن اللقاء أول مرة، أي خلال ساعات قليلة طرأ فيها أمر ما لا يمكن تحديده بالضبط في ظل امتناع القناتين عن توضيح سبب التغيير المفاجئ.

ومن بين الاحتمالات التي قد تكون سبباً فعلياً لبث اللقاء عبر القناة الحكومية، هو الانتقادات اللاذعة والمستمرة من قبل عدد كبير من المحافظين السعوديين الذين يقودهم في هذا الرأي نخب دينية معروفة ترى في برامج القناة خروجا عن عادات وتقاليد المجتمع السعودي المحافظ لصالح التحرر               و“التغريب“ على حد وصفهم.

كما أن هناك احتمالا آخر، يرتبط بالتقارير الإعلامية التي ترددت في الفترة الماضية عن امتلاك الأمير محمد بن سلمان لقناة mbc أو حصة كبيرة منها، وكان من شأن ظهوره الحصري عبرها أن يعزز من صحة تلك التقارير التي لا تمتلك لحد الآن ما يثبت دعواها.

وفي تأكيد على أن اللقاء سيكون عبر القناة الحكومية، وأن mbc ستنقله عبر شاشتها شأن أي قناة أخرى ترغب في ذلك، كتب المشرفون على حساب قناة ”الإخبارية“ الحكومية على موقع ”تويتر“ ”#ولي_ولي_العهد يخص #القناة_السعودية بلقاء شامل  يقدمه الإعلامي داود الشريان وليس لأي قناة الحق بنقله إلا عبر التلفزيون السعودي“.

ولإبعاد أي ربط بين اللقاء وقناة mbc أيضاً على ما يبدو، تم تغيير موعد بث اللقاء  من الثامنة مساءً إلى الثامنة والنصف من مساء اليوم الثلاثاء، فيما لا تعد إدارة الشريان للقاء مؤشراً على كونه لصالح ”إم بي سي“ بأي شكل من الأشكال، إذ طالما استعانت القنوات السعودية بكبار الإعلاميين لإجراء لقاءات خاصة مع كبار المسؤولين حتى لو كانوا عاملين في قنوات أخرى.

ومن المتوقع أن تقوم قنوات سعودية أخرى، سواء حكومية أو خاصة، بنقل اللقاء عن القناة السعودية الأولى إلى جانب ما ستقوم به قناة mbc لإبعاد أي ربط بين اللقاء وقناة ”إم بي سي“ الأكثر شعبية في المملكة والعالم العربي.

ولتأكيد وجود رغبة كبيرة بأن لا يحسب اللقاء لصالح قناة mbc، تكررت إعلانات التغيير الحاصل في اللقاء، ونقله من قناة إلى أخرى، عبر القناتين التلفزيونيتين ومواقعهما على شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي.

ورغم الجدل الذي قد يسببه نقل اللقاء بشكل مفاجئ، إلا أنه سيحظى في النهاية بمتابعة كبيرة من السعوديين لأميرهم الشاب الذي يدير خطة تحول جذري تحت عنوان ”رؤية السعودية 2030“ وتتضمن بناء اقتصاد لا يعتمد على موارد النفط فقط، إضافة لتغييرات اجتماعية واقتصادية أخرى تمس حياة السعوديين بشكل مباشر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com