رئيس جامعة سعودية يواجه اتهامات بتعيين مئات الموظفين من قبيلته

رئيس جامعة سعودية يواجه اتهامات بتعيين مئات الموظفين من قبيلته

المصدر: قحطان العبوش - إرم نيوز

يواجه رئيس جامعة الملك عبدالعزيز في مدينة جدة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد بن بنيّه اليوبي، اتهامات بتعيين مئات الموظفين من أقاربه في واحدة من أكبر جامعات المملكة، في إطار مايعرف بقضية توظيف الأقارب التي يواجهها عدد آخر من المسؤولين السعوديين في المؤسسات الحكومية.

ويشهد موقع ”تويتر“ اليوم الأحد، جدلاً واسعاً بين المغردين السعوديين حول اتهام اليوبي في قضية توظيف الأقارب، وسط انقسام واضح بين من يطالب بالتحقيق معه في الاتهامات، وبين من يدافع عنه وينفي تلك الاتهامات.

ويستند منتقدو اليوبي إلى وثيقتين متداولتين على شبكة الإنترنت، يظهر في الأولى أسماء أكثر من مائتي موظف وموظفة يحملون لقب ”اليوبي“، يقول عدد من المغردين السعوديين إنهم من موظفي الجامعة، فيما تظهر الثانية تقاضي مدير الجامعة مكافئة مالية لقاء أبحاث علمية بقيمة 40 مليون ريال.

ويقول المدافعون عن اليوبي، إنه يتمتع بسمعة عطرة في الجامعة، وإن الموظفين الذين وردت أسماؤهم في الوثيقة، تم تعيينهم قبل أن يصبح اليوبي رئيسا للجامعة منذ أقل من عام، كما أن المبلغ الذي تقاضاه لقاء بحثه العلمي غير صحيح.

ولم تعلق هيئة مكافحة الفساد السعودية (نزاهة) على الجدل الدائر حول اليوبي، فيما لم يثبت تقدم أحد المواطنين السعوديين بشكوى رسمية للهيئة لفتح تحقيق في تلك الاتهامات.

وارتفعت اتهامات السعوديين وبلاغاتهم إلى هيئة مكافحة الفساد خلال الأيام القليلة الماضية بشكل لافت، حول شبهات فساد مسؤولين في البلاد، بعد صدور أمر ملكي غير مسبوق بإعفاء وزير الخدمة المدنية خالد العرج من منصبه والتحقيق معه في شبهات فساد استناداً إلى بلاغ تقدم به أحد المواطنين السعوديين ضده العام الماضي.

وتتصدر قضية توظيف عدد من المسؤولين السعوديين لأقاربهم في وظائف حكومية مرموقة، غالبية بلاغات السعوديين لهيئة مكافحة الفساد، سواء التي قدموها مباشرة للهيئة أو التي وجهوها عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تتابع “نزاهة” ما يكتب فيها عن كثب.

وتكررت عدة أسماء لمسؤولين سعوديين، في قائمة البلاغات المقدمة في الأيام القليلة الماضية، وبينهم وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأحوال المدنية ناصر العبدالوهاب، ومدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، سليمان أبا الخيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com