رئيس هيئة الترفيه السعودية: تصريحاتي عن السينما تم تحريفها وهذه هي الحقيقة

رئيس هيئة الترفيه السعودية: تصريحاتي عن السينما تم تحريفها وهذه هي الحقيقة

المصدر: الرياض - إرم نيوز

شدد رئيس هيئة الترفيه السعودية أحمد الخطيب، على أن ما نقل عنه حول افتتاح دور سينما في المملكة ”غير دقيق“ وأن ترجمة تصريحاته بشأن افتتاح دور سينما في المملكة لم تكن صحيحة ولم تكن مكتملة وواضحة.

وقال إن ما ذكره عن افتتاح دور سينما في المملكة يوماً ما لن يكون خارج إطار الإجراءات الرسمية في التعامل مع كافة المشاريع ونهجها في تعزيز مسيرة التنمية في جوانبها المختلفة.

وأوضح أن تلك الإجراءات تراعي كافة المتطلبات ومن أهمها رغبة المجتمع الذي سيستفيد من تلك المشاريع بكافة شرائحه، مضيفاً أن تلك الإجراءات ستنعكس على الكيفية والتوقيت لإطلاق هذا النوع من المشاريع لاسيما وأن هيئة الترفيه تسعى إلى دعم صناعة الترفيه بالمملكة وتمكين القطاع الخاص من ذلك وفق متطلبات الجمهور المستفيد منها.

 وبيّن الخطيب، في تصريحات لصحيفة ”عكاظ“ أن ما تم تفسيره بشكل غير دقيق حول ما ذكره بأن هيئة الترفيه تسعى إلى توفير ترفيه ”يشبه بنسبة 99% ما يحدث في لندن ونيويورك“ ليس بالضرورة أن يتعارض مع رغبة الجمهور المستفيد منها بكافة شرائحه.

 وشدد على أن نهج الهيئة منذ انطلاقتها واضح ويعتمد في أساسه على دعم وتمكين القطاع الخاص لتقديم برامج ذات قيمة عالية ومتنوعة وتواكب أبرز ما توصلت إليه هذه الصناعة عالميًا وبشكل يتوافق مع قيم وثوابت المملكة.

وذكر أن موقف الهيئة واضح من أي تجاوزات أو مخالفات لنهجها وسعيها لتطوير صناعة الترفيه ، مشيرًا إلى أنه سبق وأن حدثت مخالفات فردية قليلة للغاية تم التعامل معها.

وعلق رئيس الهيئة على أن ما نقل عنه بأن ”المحافظين عليهم المكوث في منازلهم إذا لم تلق برامج وأنشطة الترفيه المختلفة اهتمامهم“، غير دقيق وليس مكتملاً ما أدى لإساءة الفهم، مشيراً إلى أن هيئة الترفيه لديها هدف واضح وهو تشجيع صناعة الترفيه واستقطاب كافة شرائح المجتمع السعودي بمختلف أعمارهم ورغباتهم.

 وأوضح أنه يحترم كافة أطياف المجتمع السعودي وأن الهيئة وبرامجها تسعى لتلبية أذواقهم، مشيرا إلى أن الهيئة ستوفر خيارات متعددة أخرى للترفيه لكافة طبقات المجتمع.

 وقال إن الهيئة تشترط على منظمي تلك الفعاليات الالتزام بالتعاليم الإسلامية، مدللاً على ذلك أنه سبق وأن حدثت حالات أوقفت فيها الفعاليات.

وبيّن أن الهيئة سبق وأن رفضت أكثر من 150 فعالية قدمت لها بعض الشركات العاملة في هذا المجال وذلك لتعارضها مع نهج الهيئة القائم على احترام تعاليم الدين الإسلامي ورغبة الجمهور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com