الداخلية السعودية تكشف تفاصيل عملية ”حي الياسمين“ (صور)

الداخلية السعودية تكشف تفاصيل عملية ”حي الياسمين“ (صور)

المصدر: الرياض - إرم نيوز

أعلن المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية السعودية، اليوم السبت، مقتل اثنين من الإرهابيين الخطرين في عملية أمنية في الرياض.

وقال اللواء منصور التركي المتحدث إن الجهات الأمنية تمكنت من رصد تواجد المطلوب الخطر طايع بن سالم بن يسلم الصيعري، وهو سعودي الجنسية، لدوره الخطير في تصنيع أحزمة ناسفة نفذت بها جرائم إرهابية، مختبئاً في منزل يقع بحي ”الياسمين“ شمال الرياض ومعه شخص آخر يدعى طلال بن سمران الصاعدي سعودي الجنسية أيضًا.

وأضاف: ”أنهما اتخذا من ذلك المنزل وكراً لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة، ووفقاً لهذه المعطيات باشرت الجهات الأمنية فجر اليوم في تطويق الموقع وتأمين سلامة سكان المنازل المجاورة والمارة وتوجيه نداءات في الوقت ذاته لتسليم نفسيهما إلا أنهما رفضا الاستجابة وبادرا بإطلاق النار بشكل كثيف على رجال الأمن في محاولة للهروب من الموقع، مما أوجب تحييد خطرهما خاصة أنهما يرتديان حزامين ناسفين كانا على وشك استخدامهما لولا سرعة تعامل رجال الأمن معهما“.

وأوضح المتحدث أنه نتج عن العملية مقتلهما وإصابة أحد رجال الأمن بإصابة طفيفة نقل على إثرها للمستشفى وحالته مستقرة فيما لم يَصْب أحد من الساكنين أو المارة بأي أَذًى وقد ضبط في المنزل حزامان ناسفان في حال تشريك كاملة وتم إبطالهما إضافة إلى قنبلة يدوية محلية التصنيع، وأيضاً حوضان صغيران بهما مواد يشتبه بأن تكون كيميائية تستخدم لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة.

وأشار المسؤول السعودي إلى أن تلك المضبوطات أكدت مدى خطورة ما كان يخططان للإقدام عليه من عمل إجرامي عملاً للإعداد عليه، خاصة أن طايع يعد خبيراً يعتمد عليه تنظيم ”داعش“ في تصنيع الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة وتجهيز الانتحاريين بها وتدريبهم عليها لتنفيذ عملياتهم التي كان منها عملية استهداف المصلين بمسجد قوة الطوارئ بعسير والعمليتين اللتين جرى إحباطهما بتاريخ 29 سبتمبر/ أيلول الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة