السعودية تدعو إيران لنقاش آليات قدوم مواطنيها لموسم الحج المقبل

السعودية تدعو إيران لنقاش آليات قدوم مواطنيها لموسم الحج المقبل
An Iranian female Muslim pilgrim looks towards the Kaaba at the Grand Mosque during the annual haj pilgrimage in Mecca October 18, 2012. The Arafat Day, when millions of Muslim pilgrims will stand in prayer on the mount of Arafat near Mecca at the peak of the annual pilgrimage, will be held on October 25 and Eid Al-Ahda or the feast of sacrifice will be held on October 26, according to an official announcement on Tuesday. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh (SAUDI ARABIA - Tags: RELIGION)

المصدر: الرياض – إرم نيوز

أعلن وزير الحج والعمرة السعودي الدكتور محمد بنتن توجيه دعوة إلى وفد شؤون حجاج إيران للمشاركة في اللقاءات المجدولة مع رؤساء وفود مكاتب شؤون الحج، بهدف ترتيب أوضاع قدوم الحجاج الإيرانيين، وما سيقدم لهم من خدمات، بعد أن امتنعت طهران عن إرسال حجاجها خلال العام الماضي.

وأكد وزير الحج والعمرة ، في تصريح له اليوم الخميس ، أن حكومة المملكة ترحب بقدوم كافة الحجاج والمعتمرين والزوار، من دون النظر إلى جنسياتهم أو انتماءاتهم المذهبية، مع حرصها على تطبيق الأنظمة والتعليمات الهادفة لتيسير موسم حج هذا العام على أكمل وجه.

وجاء إعلان الوزير السعودي عن توجيه الدعوة لوفد شؤون حجاج إيران بالتزامن مع إطلاق وزارة الحج والعمرة اللقاءات المجدولة مع رؤساء وفود مكاتب شؤون الحج لأكثر من 80 دولة، بهدف تنظيم إجراءات قدوم الحجاج من كافة دول العالم الإسلامي ودوّل الأقليات.

وأوضح الدكتور بنتن أن هذه اللقاءات تأتي بتوجيهات حكومة المملكة لمناقشة تنظيم قدوم حجاج هذا العام من كافة أقطار العالم الإسلامي ودول الأقليات، وتزويدهم بكافة التعليمات المنظمة لشؤون الحج في المملكة، بما يمكن ضيوف الرحمن من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة واطمئنان، والبناء على نجاحات موسم الحج الماضي.

وكان حجاج إيران تغيبوا عن أداء فريضة الحج العام الماضي، بعد فشل المفاوضات بين مسؤولي وزارة الحج السعودية وهيئة الحج الإيرانية لمناقشة ترتيبات أداء الحجاج الإيرانيين لمناسكهم.

وأوضحت وزارة الحج والعمرة أن بعثة منظمة الحج والزيارة الإيرانية امتنعت عن توقيع محضر إنهاء ترتيبات قدوم الحجاج الإيرانيين لأداء فريضة الحج، مؤكدة أن المملكة ترفض تسييس هذه الشعيرة أو المتاجرة بالدين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com