أول تعليق للحكومة السعودية على اختفاء القاضي محمد الجيراني في القطيف.. ماذا قالت؟

أول تعليق للحكومة السعودية على اختفاء القاضي محمد الجيراني في القطيف.. ماذا قالت؟

المصدر: الرياض – إرم نيوز

في أول تعليق لها على اختفاء القاضي بمحكمة القطيف الشيخ محمد الجيراني، قالت وزارة العدل السعودية، اليوم الثلاثاء، إن الحادثة ”تحظى باهتمام شخصي من وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الدكتور وليد بن محمد الصمعاني الذي يتابعها أولًا بأول“.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم الوزارة، الشيخ منصور بن عبدالرحمن القفاري، في أول ردّ فعل رسمي طبقا لما نشرته صحيفة ”عاجل“ السعودية، أن الصمعاني ”وجه مدير فرع الوزارة في المنطقة الشرقية بالتواصل المستمر مع أسرة القاضي والجهات المعنية حتى عودته إلى ذويه سالمًا“.

وأكد القفاري، ”أن الأجهزة الأمنية في المملكة العربية السعودية تملك القدرة التامة والمقومات اللازمة للتعامل مع مثل هذه الجرائم الطائشة“.

وكانت تقارير إعلامية، قالت إن ”الجهات الأمنية في محافظة القطيف ذات الغالبية الشيعية في السعودية، باشرت صباح اليوم، التحقيق  ببلاغ يفيد باختفاء القاضي محمد الجيراني في ظروف غامضة من أمام منزله في جزيرة تاروت“.

كما ذكرت التقارير، أن الشيخ الجيراني سبق له أن أدلى بتصريحات يقول فيها:“كنت أتمنى أن يذهب الخُمس إلى فقراء البلد بدلاً من إيران والعراق ولبنان“ وتعرض عدة مرات ”للاعتداء على ممتلكاته ومحاولة حرق منزله من قبل مجهولين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com