ابن ضحية الخادمة بمكة يكشف علاقة أمه بها.. والخادمة الأخرى تروي تفاصيل الجريمة المروعة

ابن ضحية الخادمة بمكة يكشف علاقة أمه بها.. والخادمة الأخرى تروي تفاصيل الجريمة المروعة

المصدر: مكة المكرمة - إرم نيوز

أكد فهد الحارثي ابن القتيلة التي راحت ضحية خادمتها في مكة المكرمة في المملكة العربية السعودية، لصحيفة ”سبق“، أنّ الجانية لم تلق من الأسرة كافة سوى المعاملة الحسنة، وكذلك الخادمة الأخرى، مبينًا أنه يوجد لدى الأسرة خادمتان من الجنسية الفلبينية، إحداهما تهتم بشؤون شقيقته من ذوي الاحتياجات الخاصة، والأخرى تهتم بشؤون المنزل، وأنه كان يتم اصطحابهما حتى في رحلاتهم المتنوعة، التي كان آخرها قبل أيام عدة بالمدينة المنورة.

وقال إن الجريمة وقع كالصاعقة عليهم، وإن القاتلة كانت تعيش بأفضل حال، وجازت الإحسان بالإساءة، مضيفا أنها قَدِمت للأسرة منذ أكثر من سبعة أشهر، وكانت تعيش بسلام بينهم منذ وصولها.

وكشفت مصادر خاصة لـ“سبق“، أنه تم التحفظ على الخادمة الأخرى، التي ذكرت أن خلافًا نشب بين الخادمة القاتلة والقتيلة، وأنها قامت بالتفريق بينهما، ثم توجهت الجانية للمطبخ، ورجعت مرة أخرى وبحوزتها آلة حادة، وحينها ذهبت الخادمة الأخرى لدورة المياه، وأقفلت على نفسها خوفًا من إلحاق الأذى بها، وسط صرخات القتيلة، ولم تخرج حتى وصول المنقذين إلى المنزل.

يذكر أن رجال الأمن تمكنوا لاحقا من إلقاء القبض على القاتلة، التي كانت مختبئة في داخل الحرم المكي، وذلك في محاولة منها للتخفي عن الأنظار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com