العاهل الأردني يؤكد دعم بلاده لقرارات السعودية ضد إيران

العاهل الأردني يؤكد دعم بلاده لقرارات السعودية ضد إيران

عمان- أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم الأربعاء، دعم بلده للقرارات التي اتخذتها السعودية أخيراً ضد إيران، على خلفية الاعتداء الذي طال سفارة الرياض لدى طهران.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه العاهل الأردني مع نظيره السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، جدد فيه الأول ”استهجان المملكة الأردنية الهاشمية حكومة وشعباً للتصرفات الإيرانية العدائية ضد مقرات البعثات الدبلوماسية السعودية في إيران“.

من جانبه، أعرب العاهل السعودي عن شكره وتقديره لنظيره الأردني ”على ما عبر عنه من مشاعر أخوية صادقة تجاه المملكة“، حسب وكالة الأنباء السعودية.

واستدعت وزارة الخارجية الأردنية، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، السفير الإيراني لدى المملكة، وأبلغته ”إدانة عمان الشديدة والرفض المطلق لمبدأ الاعتداء والتعرض للبعثات الدبلوماسية والاعتداءات الأخيرة المرفوضة والمستهجنة على سفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد، وإحراقها وتدمير موجوداتها“.

وأعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الأحد الماضي، أن بلاده قررت قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، وذلك على خلفية الاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة في طهران، وقنصليتها في مدينة مشهد، احتجاجاً على إعدام الرياض لرجل الدين الشيعي نمر النمر.

وفي أعقاب إعلان الرياض قطع علاقتها الدبلوماسية مع إيران، اتخذت كل من البحرين والسودان، وجيبوتي، الخطوة نفسها، فيما خفضت الإمارات التمثيل الدبلوماسي لها في طهران إلى مستوى قائم بالأعمال.

من جانبهما، استدعت الكويت وقطر، سفيريهما لدى إيران، على خلفية الاعتداءات نفسها، وقالت الدوحة إنها ”سلمت السفارة الإيرانية لديها، مذكرة احتجاج على تلك الاعتداءات، التي اعتبرت أنها تنتهك المواثيق والأعراف الدولية التي تكفل أمن وحماية البعثات الدبلوماسية وأعضائها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com